رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الجزائر تدعو كافة الأطراف الليبية إلى 'التعقل'


مركز حدودي بين ليبيا و الجزائر - أرشيف

دعت الخارجية الجزائرية أطراف النزاع في ليبيا إلى "التعقل"، معتبرة أن أي "تصعيد عسكري قد يعيق مسار تسوية الأزمة".

وأكد بيان للوزارة اليوم على أن "الجزائر تتابع ببالغ الانشغال آخر التطورات الحاصلة في ليبيا، وتدعو كافة الأطراف إلى التعقل".

وأضاف المصدر ذاته أن "أي تصعيد عسكري قد يعيق الجهود الجارية، ويعرقل مسار تسوية الأزمة التي يعيشها هذا البلد الشقيق والمجاور".

ودعا أيضا إلى "حوار شامل بين كافة الأطراف الليبية برعاية الأمم المتحدة وبعيدا عن أن تدخل أجنبي".

وأفاد البيان بأن الجزائر "على يقين من أن الحل السياسي التفاوضي والمقبول من قبل كافة أطراف النزاع، وحده الكفيل بضمان السلم والاستقرار المستدامين والحفاظ على المصالح العليا للشعب الليبي الشقيق".

ووجه نداء إلى كافة الأطراف الليبية من أجل العمل على إنجاح الندوة الوطنية المقررة بغدامس.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG