رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الاتحاد الأوروبي يجلي أفراد بعثته من طرابلس ويدعو لوقف المعارك


مسلحون في اشتباكات طرابلس - أرشيف

أجلى الاتحاد الأوروبي الأربعاء أفراد بعثته من العاصمة الليبية طرابلس، بسبب اشتداد القصف في المدينة التي تتعرض لهجوم من قوات المشير خليفة حفتر، بحسب ما أفادت به وكالة الأنباء الفرنسية.

وأوضح المصدر أن أعضاء بعثة المساعدة التابعة للاتحاد الأوروبي من أجل إدارة مندمجة للحدود في ليبيا، غادروا "مؤقتا" طرابلس للعودة إلى تونس حيث مقر البعثة.

وشمل الإجلاء نحو عشرين شخصا.

من جانبها قالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، إن الاتحاد يعبر عن "انشغاله للتطورات المقلقة جدا في ليبيا".

وجددت دعوتها لأطراف النزاع من أجل وقف فوري لإطلاق النار وتسهيل وصول المساعدة الإنسانية.

ودعا الاتحاد الأوروبي الإثنين حفتر إلى وقف حملته على طرابلس والعودة الى طاولة المفاوضات لتفادي حرب أهلية.

وقالت موغيريني حينها بعد اجتماع مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي "دعوت بحزم شديد كافة القيادات الليبية وخصوصا حفتر، إلى وقف كافة العمليات العسكرية والعودة إلى طاولة المفاوضات بإشراف الأمم المتحدة".

وتباحثت موغيريني مباشرة مع المشير خليفة حفتر ورئيس حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا فائز السراج.

وأعلن الجيش الأميركي الأحد سحبا مؤقتا لجنود له يتمركزون في ليبيا لم يكشف عن عددهم، وذلك بسبب المعارك الدائرة بين القوات الحكومية والقوات الموالية للمشير خليفة حفتر قرب العاصمة طرابلس.

المصدر: وكالات

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG