رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

متابعة سعد لمجرد من أجل 'الاعتداء الجنسي'


سعد لمجرد

ذكرت وسائل إعلام فرنسية أن المحكمة قررت مؤخرا متابعة المغني المغربي، سعد لمجرد، من أجل "الاعتداء الجنسي والعنف" وليس "الاغتصاب".

وبحسب ما نقلته مواقع فرنسية، فقد مثُل لمجرد، يوم الثلاثاء الماضي، أمام محكمة في باريس، من أجل "الاعتداء الجنسي والعنف"، كما تشير إلى أن المشتكية قامت بالاستئناف، أمس الجمعة، وذلك إثر إعادة تصنيف الوقائع التي تعود لعام 2016.

مصادر أخرى ذكرت أن محاكمة لمجرد لن تتم قبل عام 2020، وذلك ريثما تتم دراسة الطعن الذي تقدمت به المشتكية التي تتشبث بمتابعة المغني المغربي من أجل "الاغتصاب".

وكان لمجرد قد اتهم من طرف شابة فرنسية أواخر عام 2016 بـ"الاغتصاب"، واعتقل إثر ذلك لأشهر قبل أن يطلق سراحه في أبريل من السنة الموالية.

وجرى توقيف لمجرد مجددا في سبتمبر من العام الماضي بتهمة "ارتكاب أفعال تندرج في إطار جريمة الاغتصاب"، بعد أن قاضته فتاة كانت معه في غرفته في أحد فنادق مدينة سان تروبيه، ليطلق سراحه مجددا في شهر ديسمبر من السنة نفسها، وذلك بكفالة ذكرت وسائل إعلام أنها بلغت 75 ألف يورو (أزيد من 75 ألف دولار أميركي).

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG