رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الجزائر.. الأمن يعتقل نشطاء من 'الحركة الديمقراطية الاجتماعية'


جانب من احتجاجات الجزائريين في العاصمة يوم أمس الجمعة

أفاد بيان صادر عن حزب "الحركة الديمقراطية الاجتماعية" في الجزائر أن مصالح الأمن اعتقلت اليوم 3 من مناضليه بالعاصمة.

وأكد الحزب أن الأمر يتعلق بالنشطاء هانيا شعبان، ياسين رزقي ومحمد صلاح لوناس، دون أن يعطي تفاضيل أكثر حول ظروف وملابسات عملية الاعتقال.

وقالت الحركة الديمقراطية الاجتماعية في بيانها المنشور عبر صفحتها في فسيبوك بأن "النظام يؤكد رغبته في الاستفزاز".

وفي الأسبوع الفارط، أوقفت مصالح الأمن أيضا مناضلين اثنين من الحزب ذاته أمام مقر البريد المركزي، أحدهما هو الصحافي مزيان عبان، قبل أن يخلى سبيلهما فيما بعد.

وشهدت الجمعة الثامنة لـ"الحراك الشعبي" في الجزائر حملة اعتقالات عديدة في صفوف المحتجين.

وأشار بيان صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني إلى توقيف 139 شخصا يشتبه في تورطهم في عمليات التخريب والسرقات التي شهدتها العاصمة الجزائرية ومدن أخرى في الجزائر.

وأكد المصدر ذاته أن الإجراءات "تدخل في إطار تضييق الخناق على الشبكات الإجرامية التي تهدد سلامة المواطنين".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG