رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

المغرب أكثر البلدان المغاربية تضرراً من 'بريكسيت' دون اتفاق


توقع تقرير صادر عن الأمم المتحدة تسجيل خسائر بملايين الدولارات، لعدد من البلدان الأفريقية، في حال عدم توصل إلى اتفاق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ونشر موقع "بلومبيرغ" المتخصص في الشؤون الاقتصادية قائمة بالدول التي ستتأثر صادراتها نحو بريطانيا في حال خروجها من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، وعلى رأسها بلدان مغاربيان هما تونس والمغرب.

توقعات الخسائر

وبحسب المصدر ذاته، يتوقع أن تفقد الصادرات المغربية مداخيل تقدر بقيمة 97 مليون دولار، أي ما يمثل 11 في المئة من إجمالي صادرات المغرب نحو بريطانيا.

ويتوقع أيضا أن تفقد الصادرات التونسية نحو بريطانيا ما يقدر بنحو 48 مليون دولار، أي ما يناهز 26 في المئة من الصادرات الإجمالية لتونس نحو بريطانيا.

بالمقابل، لن تتأثر المبادلات الخارجية الجزائرية والليبية بشكل كبير بالمفاوضات المتعثرة حاليا بين لندن وبروكسيل حول بنود اتفاق يرضي الطرفين معا، إذ لن تتجاوز نسبة الصادرات المفقودة 0,1 في المئة بالنسبة للجزائر، أي ما يعادل 4,5 مليون دولار، و0,1 في المئة من مجموع الصادرات الليبية، التي تقدر بحوالي 0,1 مليون دولار.

ماذا تصدر البلدان المغاربية؟

تشير المعطيات التي يقدمها المكتب الوطني للإحصاء في بريطانيا، إلى طبيعة المواد التي يصدرها كل بلد مغاربي إلى العملاق الأوروبي، والتي تتفاوت بين كل بلد وطبيعة إمكانياته.

المغرب: منتجات الزراعة والإلكترونيات

تقدر قيمة الصادرات المغربية إلى بريطانيا خلال سنة 2018، بحوالي 850 مليون دولار، تتوزع على 4 عناصر مهمة؛ تتقدمها المنتجات الزراعية (الخضر والفواكه)، التي تمثل 80 في المئة من مجموع الصادرات، في حين تمثل صادرات الملابس والأجهزة الإلكترونية المتوسطة حوالي 16 في المئة، أي ما يقارب 320 مليون دولار.

كما تشمل الصادرات المغربية نحو بريطانيا صناعات السيارات والطيران.

المبادلات التجارية بين المغرب وبريطانيا: المصدر: المكتب البريطاني للإحصاء
المبادلات التجارية بين المغرب وبريطانيا: المصدر: المكتب البريطاني للإحصاء

بينما تبلغ قيمة الواردات المغربية من السوق البريطانية حوالي 870 مليون دولار، تتوزع بالأساس على قطاع السيارات والمحروقات، وصناعة الطائرات.

تونس: الملابس

تعتمد تونس في معاملاتها التجارية مع بريطانيا بشكل كبير على قطاع النسيج والألبسة، إذ قدرت قيمتها خلال العام الماضي، بأزيد من 65 مليون دولار، من مجموع الصادرات الإجمالي الذي بلغ خلال نفس العام، 160 مليون دولار.

المبادلات التجارية بين تونس وبريطانيا: المصدر: المكتب البريطاني للإحصاء
المبادلات التجارية بين تونس وبريطانيا: المصدر: المكتب البريطاني للإحصاء

وتشير المعطيات الإحصائية للمكتب الوطني البريطاني، إلى حدوث انخفاض خلال الخمس سنوات الأخيرة في حجم الصادرات التونسية نحو البلد الشمالي، إذ تراجعت قيمة الصادرات من السلع الكهربائية المتوسطة والمعادن الخام إلى أقل من 13 مليون دولار.

الجزائر: المحروقات

تتصدر المحروقات قائمة الصادرات الجزائرية المحدودة نحو بريطانيا، إذ وصلت قيمتها إلى ما يزيد عن ملياري دولار، ما يمثل أكثر من 90 في المئة من مجموع الصادرات، التي وصلت إلى مليارين و900 مليون دولار خلال سنة 2018.

المبادلات التجارية بين الجزائر وبريطانيا: المصدر: المكتب البريطاني للإحصاء
المبادلات التجارية بين الجزائر وبريطانيا: المصدر: المكتب البريطاني للإحصاء

وتتوزع باقي الصادرات الجزائرية على بعض مشتقات المواد الطاقية، مثل النفط المكرر، والتي لا تتجاوز في مجموعها 50 مليون دولار أميركي.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG