رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

147 قتيلا وأكثر من 600 جريح في المعارك قرب طرابلس


ضربة جوية قرب دبابة تابعة لقوات حكومة الوفاق في طرابلس

أعلن مكتب منظمة الصحة العالمية في ليبيا، الإثنين، ارتفاع حصيلة الاشتباكات غرب البلاد إلى 147 قتيلا و 614 جريحا، وذلك منذ بداية هجوم قوات خليفة حفتر على العاصمة الليبية طرابلس في الرابع من أبريل الجاري.

ولم يوضح المكتب، في البيان الذي نشره على تويتر، ما إذا كانت الحصيلة تشمل المدنيين أو العسكريين، غير أنه أشار إلى أن المنظمة تقوم بنشر فرق جراحية لدعم مستشفيات منطقة طرابلس.

وأعرب جعفر حسين ممثل المنظمة في ليبيا عن خشيته من "أن يؤدي الصراع المطول إلى المزيد من الإصابات، واستنزاف الإمدادات المحدودة في المنطقة وإلحاق المزيد من الأضرار بالبنية التحتية الصحية"، داعيا المجتمع الدولي إلى "ضمان التمويل الكافي لدعم أعمال المنظمة في ليبيا".

وحذرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الأحد، من أن قصف المدارس والمستشفيات وسيارات الإسعاف والمناطق الآهلة بالمدنيين محرم تماما في القانون الدولي الإنساني.

وقالت البعثة على موقعها الرسمي، إنها تقوم بمتابعة وتوثيق كل الأعمال الحربية المخالفة لذلك القانون تمهيدا لإطلاع مجلس الأمن الدولي والمحكمة الجنائية الدولية عليها.

وقال مكتب منظمة الأمم المتحدة للطفولة والأمومة "يونيسيف" في ليبيا، من جهته، إنه يسعى للحصول على 4.7 مليون دولار لتلبية احتياجات العائلات في المناطق المتضررة من الاشتباكات في غرب ليبيا.

وسجلت وكالات الإغاثة الدولية من جانبها، نزوح أكثر من 10 آلاف عائلة من جنوب طرابلس.

وتشهد مناطق قرب طرابلس اشتباكات متقطعة منذ أن بدأت قوات خليفة حفتر هجوما على أطراف العاصمة في مواجهة قوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG