رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

سقوط قذائف 'مورتر' على أحد أحياء العاصمة الليبية


سيارة منفجرة في ليبيا

سقطت قذائف مورتر على أحد أحياء طرابلس يوم الخميس وكادت أن تصيب مركزا طبيا وعمقت معاناة السكان بعد أسبوعين من بدء هجوم القوات التابعة لخليفة حفتر، لانتزاع السيطرة على العاصمة الخاضعة لسيطرة الحكومة المعترف بها دوليا، بحسب ما نشرت "رويترز".

جاء القصف بعد يوم من مقتل سبعة أشخاص عندما أصابت صواريخ "جراد" منطقة كثيفة السكان في طرابلس التي القوات التابعة لخليفة خفتر انتزاع السيطرة عليها، مما فاقم الفوضى التي تعم البلاد منذ عام 2011.

وتوقف تقدم القوات الموالية لحفتر في الأحياء الجنوبية للعاصمة.

وفي السواني بجنوب شرق العاصمة، شاهد مراسلو "رويترز" قذيفتي "مورتر" كادتا أن تسقطا على أحد المراكز الطبية.

وذكرت منظمة الصحة العالمية يوم الخميس أن نحو 205 أشخاص قتلوا في الهجوم على طرابلس منهم 18 مدنيا وأصيب 913 بجروح منذ بدء الهجوم.

واتهم سكان محليون قوات حفتر بالقصف وقالوا إن الصواريخ أطلقت من اتجاه مواقعهم إلى الجنوب من العاصمة.

المصدر: وكالات

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG