رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بينها 'الراكد' و'الكنز'.. خرافات صدقها مغاربة


لا حديث لكثير من المغاربة خلال الأيام الأخيرة سوى عن المرأة التي 'عادت إلى الحياة'، وذلك بعدما انتشرت أقاويل تفيد سماع بعض الأشخاص صوت صراخها المنبعث من القبر.

فبعد أزيد من أسبوع على إعلان وفاتها ودفنها، تم استخراج جثة سيدة تنحدر من منطقة "ابن أحمد"، للتأكد من صحة ما جرى تداوله على نحو واسع عن كونها لا تزال على قيد الحياة، ليتم بعد نقلها إلى المستشفى تأكيد أنها متوفية بالفعل.

المثير أنه رغم غرابة هذه القصة، إلا أن كثيرين صدقوا بالفعل أن السيدة ظلت على قيد الحياة بعد أزيد من أسبوع على إعلان وفاتها ودفنها.

وتأتي هذه القصة لتنضاف إلى العديد من القصص التي وجدت، رغم غرابتها، مصدقين لها بين المغاربة.

امرأة حامل منذ تسع سنوات

رغم أن العلم يؤكد عدم صحتها، إلا أن خرافة "الراكد" لا تزال تجد مصدقين لها بين المغاربة، وهو ما تأكد بعدما انتشرت بداية السنة الماضية قصة المرأة التي قالت إنها حامل منذ تسع سنوات.

مجموعة من وسائل الإعلام المحلية، التقت السيدة المقيمة في مدينة آزرو، وتحدثت عن حالتها بوصفها "حالة حمل نادرة استعصت على الأطباء"، كما تحدثت السيدة عما في أحشائها وقالت إنه طفل أطلقت عليه اسم بدر الدين، ووصفت الأمر بـ"المعجزة".

انتشرت القصة على نحو واسع، قبل أن تخرج السلطات ببلاغ تؤكد فيه خضوع السيدة للفحوصات اللازمة التي أكدت أنها غير حامل وأن حالتها تتطلب المواكبة على المستوى النفسي.

ملائكة في سماء مدينة مكناس

في شهر رمضان من السنة الماضية، انتشر على نحو واسع بين مغاربة مواقع التواصل الاجتماعي، شريط مصور تظهر فيه أنوار في سماء مدينة مكناس (شمال شرق المغرب).

وفي تفسير غريب، اعتبر البعض أن تلك الأنوار الظاهرة في السماء هي ملائكة، ظهرت في السماء تزامنا مع "ليلة القدر"، وهو التفسير الذي أثار حينها موجة من ردود الفعل المستغربة.

وقد لقيت تلك الإشاعة انتشارا بين العديد من المغاربة، قبل أن يتبين أن مصدر الأضواء الظاهرة في السماء، حفل احتضنه أحد فنادق المدينة تلك الليلة.

كنز ثمين مدفون في جبل

في واقعة أثارت استغراب البعض وسخرية آخرين، توجه الآلاف من المغاربة شهر يونيو الماضي، إلى أحد الجبال في إقليم بولمان، بعدما انتشرت إشاعات تفيد بوجود كنز ضخم هناك.

ووسط صدمة كثيرين انتشرت صور ومقاطع فيديو تظهر العدد الهائل للأشخاص الذين توجهوا نحو تلك المنطقة، وجلسوا ينصتون إلى "خطبة" الشخص الذي كان يردد أنه كان يرى في حلمه رجلا يخبره بوجود كنز هناك.

وتسلق آلاف الأشخاص الذين حجوا إلى المنطقة الجبل، وظلوا يكبرون وهم يحملون الأعلام المغربية، قبل أن يتدخل الدرك لتفريقهم.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG