رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

وزير مغربي: التدريس باللغات الأجنبية يحقق نتائج أفضل!


طلبة في إحدى الجامعات المغربية (أرشيف)

أكد وزير التربية الوطنية والتعليم العالي المغربي، سعيد أمزازي، أن هناك إقبالا كبيرا على المسالك الدولية (التي يتم التدريس فيها باللغة الفرنسية أو الإنجليزية)، مبرزا أن تطوير العرض الذي يتضمن تدريس المواد العلمية باللغات الأجنبية تم استجابة لطلب الأسر والتلاميذ.

الوزير الذي كان يتحدث خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، أمس الثلاثاء، أوضح ردا على سؤال لأحد البرلمانيين، أن تعميم تدريس المواد العلمية باللغات الأجنبية "بدأ في 2013 مع الحكومة السابقة في إطار ما نسميه بتنويع العرض التربوي" مردفا أن "لا شيء يمنع تنويع العرض التربوي".

وتابع موضحا أن التطوير الجاري علاقة بتدريس العلوم باللغات الأجنبية، يتم "استجابة لطلب الأسر والتلاميذ في إطار مبدأ الإنصاف وتكافؤ الفرص"، مضيفا أن "هناك إقبالا كبيرا على المسالك الدولية".

وبحسب الوزير فإن عدد التلاميذ في تلك المسالك انتقل السنة الماضية من 50 ألفا إلى 140 ألفا في المستوى التأهيلي ومن 80 ألفا إلى 220 ألفا في المستوى الإعدادي.

وهذه الأرقام، بحسب أمزازي "تترجم جاذبية المسالك الدولية"، مشيرا في السياق نفسه إلى أن النتائج المحصل عليها في البكالوريا بالنسبة لتلك المسالك "جد مشرفة، تتجاوز 96 في المائة مقارنة مع المعدل الوطني للبكالوريا الذي يبلغ 73 في المائة".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG