رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

فنانة تفقد البصر.. مغاربة: عانت في صمت


فاطمة الركراكي

عبر عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب عن تضامنهم مع الفنانة فاطمة الركراكي، إثر فقدانها البصر، واستنكروا معاناتها مع المرض "في صمت".

وكان الفنان هشام الوالي، قد تشارك مؤخرا مقطع فيديو تظهر فيه الركراكي وهي تبارك للمغاربة حلول شهر رمضان، وأرفقه بتعليق "عمى الأعين ليس القضية الأساسية في حياة الإنسان، ولكن عمى الفكر هو القضية الأهم، فالبصيرة هي المعيار والمقياس لإنسانية الإنسان. لالا فاطمة الركراكي تتمنى لكم رمضان مبارك كريم. والرسالة وصلات".

عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي أعادوا نشر المقطع وعبر كثيرون عن حزنه لحال الفنانة القديرة، خصوصا بعدما تداولت عدة مواقع تصريحات لها تتحدث فيها عن معاناتها من المرض والإهمال.

"فنانتنا الرائعة فاطمة الركراكي فقدت بصرها وأنا جد حزينة بهذا الخبر"، تقول إحدى المدونات، وكتب آخر "فاطمة الركراكي تعاني في صمت، أينكم يا من تتشدقون بالدفاع عن الفنون والإبداع".

إحدى الصفحات على فيسبوك كتبت "فاطمة الركراكي عرفت في العديد من الأفلام المغربية و تركت أثرا طيبا عند المغاربة. اليوم تبلغ من العمر 78 سنة وفقدت بصرها وتعيش متنقلة بين إخوانها" مضيفة "نتمنى أن يتم الاهتمام بها من طرف المسؤولين بوزارة الثقافة أو من طرف الناس الذين عرفوها".

للإشارة ففاطمة الركراكي ممثلة مغربية من مواليد أوائل الأربعينيات، قدمت العديد من الأعمال التلفزيونة والسينمائية والمسرحية.

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG