رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بينهم رئيس تونسي.. محاكمة المتهمين باغتيال بن يوسف


صالح بن يوسف خلال لقاء رسمي سنة 1951

تنطلق صباح غد الخميس بالدائرة الجنائية المتخصصة في العدالة الانتقالية بالمحكمة الابتدائية بتونس محاكمة المتهمين باغتيال الزعيم السياسي صالح بن يوسف سنة 1961.

وتجري هذه المحاكمة بعد مسار من البحث والتحري وجمع الشهادات وإحالة على القضاء من قبل هيئة الحقيقة والكرامة، وفق ما صرح به محامي الدفاع، عفيف بن يوسف، في ندوة صحافية اليوم الأربعاء.

بن يوسف وسط أعضاء بعثة مغاربية إلى مؤتمر دول عدم الانحياز سنة 1955
بن يوسف وسط أعضاء بعثة مغاربية إلى مؤتمر دول عدم الانحياز سنة 1955

ويُتهم في الملف ستة أشخاص بينهم الحبيب بورقيبة، أول رئيس لتونس بعد الاستقلال.

وأكد بن يوسف أن البحث أثبت مشاركة الدولة التونسية ورئاسة الجمهورية والحرس الرئاسي ووزارة الداخلية ووزارة الشؤون الخارجية وسفارة تونس ببرن في ألمانيا في عملية الاغتيال التي حدثت بهذا البلد الأوروبي سنة 1961.

الحبيب بورقيبة في خطاب رسمي سنة 1957
الحبيب بورقيبة في خطاب رسمي سنة 1957

من جانبه، قال ابن صالح بن يوسف، لطفي بن يوسف، إن مطلب العائلة هو "اعتراف الدولة التونسية بأنها ارتكبت جريمة دولة وتقديم اعتذارها لعائلة الضحية".

المصدر: وكالة الأنباء التونسية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG