رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

إيداع ملفي ترشيح لرئاسيات الجزائر لدى المجلس الدستوري


أعلن المجلس الدستوري بالجزائر عن ايداع ملفين لمترشحين اثنين لانتخاب رئيس الجمهورية المقرر في 4 يوليو المقبل، وفق ما أفاد به اليوم الأحد بيان من المجلس.

ويتعلق الأمر بعبد الحكيم حمادي وحميد طواهري، اللذين سجل المجلس الدستوري إيداع ملفيهما يوم أمس السبت لدى الأمانة العامة للمجلس، في انتظار فصله في صحتهما القانونية.

وانتهت منتصف ليلة السبت/الأحد المهلة القانونية لتقديم الترشيحات للانتخابات الرئاسية بالجزائر المقررة في الرابع من يوليو.

ووفق المصدر ذاته، فإن المجلس الدستوري المكلف بدراسة ملفات الترشيح "سيجتمع الأحد للفصل في هذا الوضع غير المسبوق"، دون توضيحات ودون ذكر أي مصدر.

وكان الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ألغى الانتخابات، التي كان يفترض أن تجرى في 18 أبريل وترشح لولاية خامسة فيها رغم مرضه، ما تسبب في اندلاع احتجاجات 22 فبراير.

وحدد رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، الذي تولى المسؤولية بعد استقالة بوتفليقة، الرابع من يوليو موعدا للاقتراع الجديد.

وينص قانون الانتخابات على أن يقدم المهتمون، خلال 45 يوما من نشر مرسوم تحديد موعد الانتخابات، ملفاتهم للمجلس الدستوري الذي يفصل فيها خلال 10 أيام من تاريخ إيداع كل ملف، وفق ما أعلنت وكالة الأنباء الرسمية.

المصدر: وكالات

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG