رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

أسعار تذاكر الترجي والوداد تشتعل بالسوق السوداء


جماهير الترجي التونسي

تشهد السوق السوداء، نشاطا كبيرا في تونس، بعد نفاد تذاكر مباراة إياب نهائي رابطة الأبطال الإفريقية بين الترجي الرياضي التونسي والوداد البيضاوي المغربي.

ويلتقي الفريقان، الجمعة، على أرضية الملعب الأولمبي برادس، للظفر باللقب، وكانت نتيجة الذهاب قد انتهت بالتعادل بهدف لمثله في الرباط.

ونفذت تذاكر النهائي بسرعة قياسية، بعد عرضها الأربعاء، للبيع في شبابيك ملعب المنزه قرب العاصمة تونس.

واضطرت أعداد كبيرة من جماهير الترجي لقطع مسافات طويلة للحصول على تذاكر، بعد أن انحصرت عملية بيعها في العاصمة.

وتراوحت أسعار التذاكر بين 25 دينارا(8 دولار) و 40 دينارا(13 دولار)، لكن عددا كبيرا فشل في الحصول على تذاكر بعد نفاذها بشكل سريع.

وتسبب نفاذ التذاكر بهذه السرعة في تنشيط السوق السوداء، وبلغت أسعارها بحسب نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي 100 دينار(33 دولار).

وحذّرت بعض الصفحات المحسوبة على جماهير الترجي من وجود تذاكر مزورة يتم تداولها في السوق السوداء.

وعبّرت قطاعات واسعة من أحباء الفريق التونسي عن غضبها بسبب عدم تمكنها من حضور المباراة.

وطالب نشطاء هيئة الترجي بالاعتماد على آلية البيع الالكتروني للتذاكر في قادم المواعيد، على غرار ماهو معمول به في الدوريات الأوروبية.

كما احتج آخرون على عدم تخصيص نقاط للبيع في مناطق أخرى خارج العاصمة، إذ يحظى الفريق بمتابعة قطاعات واسعة من الجماهير في معظم مناطق البلاد.

ويسعى الفريق التونسي إلى التتويج للمرة الرابعة في تاريخة بكأس رابطة الأبطال الإفريقية ( 1994-2011-2018)، فيما يرغب الفريق المغربي في إضافة كأس ثالثة لرصيده (1992- 2017).

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG