رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

جدل في ليبيا والسبب: 'عيد في الدقيقة 90'


صلاة عيد الفطر في طرابلس (أرشيف)

أثار تراجع ليبيا عن إعلان يوم الأربعاء أول أيام شهر شوال، وإعلانها عيد الفطر يوم الثلاثاء بدل الأربعاء جدلا واسعا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في ليبيا وخارجها.

ففي بيانين لهما أمس الثلاثاء، أعلنت كل من دار الإفتاء التابعة للحكومة المؤقتة في بنغازي والهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية التابعة لحكومة الوفاق في طرابلس أن اليوم الثلاثاء هو متم شهر رمضان، وبالتالي فغدا الأربعاء هو فاتح شوال وعيد الفطر.

وبعد ذلك بساعات، تراجعت كل من دار الإفتاء والهيئة العامة للأوقاف عما أعلنتا عنه سلفا، وأكدتا أن اليوم الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر.

وقالت دار الإفتاء في تدوينة على فيسبوك: "بناء على اتصال رئيس المحكمة العليا بالمجلس الأعلى للقضاء في الساعات الأخيرة من الليل مع فضيلة المفتي وإخباره إياه بأنه ثبتت لديهم شهادة برؤية الهلال وصلتهم من بعض المحاكم التابعة لهم عند منتصف الليل فإن دار الإفتاء تعلن أن يوم الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر".

​من جانبها، قالت الهيئة العامة للأوقاف إنه بلغها لاحقا ثبوت رؤية الهلال ليلة الإثنين، وتبعا لذلك تم "اتخاذ الإجراءات اللازمة للتأكد من سلامة شهادة المعاينين للهلال".

وأضافت الهيئة أنه تم، بالتشاور مع رئيس المجلس الأعلى للقضاء ومدير إدارة التفتيش القضائي، الإعلان أن الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر.

وخلفت هذه الواقعة جدلا واسعا وردود فعل كثيرة بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في ليبيا وخارجها.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات (1)

XS
SM
MD
LG