رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

شغب يطرد مسؤولين من نهائي كأس الجزائر


مناصرون جزائريون

شهدت المنصة الشرفية لملعب "مصطفى تشاكر"، الذي يحتضن نهائي كأس الجزائر، أعمال شغب تسببت في انسحاب بعض المسؤولين الرسميين، حسب ما نقلته وسائل إعلام محلية.

ويجمع اللقاء الذي يجرى بولاية البليدة، غرب الجزائر العاصمة، فريقا شباب بلوزداد وشبيبة بجاية.

وقد قامت مجموعة من الأنصار باستهداف المنصة الشرفية المخصصة للمسؤلين والضيوف ببعض المقذوفات، ما تسبب في توتر كبير داخل الملعب.

وأظهر فيديو مناصرين وهم يتوجهون نحو المنصة الشرفية ويقذفونها بمواد مختلفة.

وعلى خلاف ما جرت عليه العادة، كلفت رئاسة الدولة هذه المرة وزير الشبيبة الرياضة بتسليم كأس الجمهورية للفريق الفائز، بعدما تاكد رسميا غياب رئيس الدولة عبد القادر بن صالح والوزير الأول نورالدين بدوي.

وأكد مسؤولون أن المديرية العامة للأمن الوطني نشرت 4 آلاف عون من أجل حماية وتأمين مجريات هذا اللقاء الكروي.

وقبل قليل،انتهى الشوط الأول من اللقاء بالتعادل السلبي بين الفريقين.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG