رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد الاعتداء على ملاّح بتونس.. سفارة السعودية توضح


طائرة تابعة للخطوط الجوية السعودية

أوقفت السلطات الأمنية التونسية بمطار قرطاج الدولي، السبت، أفراد طاقم طائرة تابعة للخطوط السعودية، بعدما اشتبهت في تورطهم في جريمة عنف ضد أحد عمال الشركة.

وأكدت وسائل إعلام أن النيابة العامة أذنت بإيقاف طاقم طائرة سعودية بعد الاشتباه في تورط أحد أفراد الطاقم في تعنيف ملاح سعودي بإحدى فنادق قمرت، ضاحية العاصمة تونس.

وعُثر على أحد أفراد الطاقم، وفق المصادر ذاتها، مُلقى بجانب المسبح في حالة حرجة بعد تعرضه للاعتداء بالعنف الشديد ومحاولة قتله.

وخضع الملاّح السعودي إلى تدخل طبي عاجل بأحد المستشفيات، بينما تم إخضاع أفراد طاقم الطائرة، وهم طياران ومساعدان ومضيفات طيران، إلى استجواب حول جريمة الاعتداء بالعنف.

وألغت سلطات المطار الرحلة المبرمجة، وتم منع أفراد الطاقم من السفر في انتظار نتائج التحقيق.

وفي السياق ذاته، قالت سفارة المملكة العربية السعودية بتونس إنها تُتابع حالة العامل في الخطوط السعودية.

وذكرت السفارة في بيان نشرته على حسابها على تويتر أنها تتابع الحالة الصحية للملاح، وكذلك مجريات التحقيق مع الجهات المختصة لكشف ملابسات الحادثة.

وعبّرت السفارة عن شكرها لـ"اهتمام وتعاون السلطات التونسية المختصة على ما بذلته من جهد في إسعاف المواطن، وكذلك على متابعتها للتحريات للوصول إلى ملابسات الحادثة".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG