رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مكافحة الاتجار بالأشحاص.. تونس الأفضل!


حصلت الهيئة التونسية لمكافحة الاتجار بالبشر على جائزة أفضل تقرير لمكافحة الاتجار بالأشخاص في العالم لسنة 2019، وفق ما تم الإعلان عنه مساء اليوم الخميس في مقر وزارة الخارجية الأمريكية بواشنطن.

وسلم وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الجائزة إلى رئيسة الهيئة روضة العبيدي، عن تقرير صدر العام الماضي وكشف ارتفاع عدد حالات الاتجار بالأشخاص في تونس سنة 2018 ليبلغ 780 حالة، أغلبها تخص الإناث بـ578 حالة.

واعتبر عضو الهيئة، مالك الخالدي، أن حصول الهيئة بجائزة أفضل التقارير حول مكافحة الاتجار بالأشخاص "يمثل انتصارا لتونس"، مبرزا أن منح هذه الجائزة من قبل وزارة الخارجية الأميركية "ارتكز على جهود الهيئة في الإحاطة بضحايا عمليات الاتجار والتعاون مع منظمات المجتمع الدولي فضلا عن تكوين مختلف المتدخلين".

وتصدر التشغيل القسري جرائم الاتجار بالأشخاص في تونس، إذ يمثل حوالي نصف الحالات المسجلة بنسبة 49 بالمئة من مجموع الجرائم، يليه الاستغلال الاقتصادي سواء في الأنشطة الهامشية أو التسول بنسبة 34.1 في المئة، ثم الاستغلال الجنسي بنسبة 11.9 في المئة، واستخدام الأطفال في أنشطة إجرامية بنسبة 5 في المئة.

المصدر: وكالة الأنباء التونسية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG