رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

المنتخب الجزائري يسعى لبلوغ النهائي الثالث في تاريخه


فرحة بتسجيل الهدف الأول لـ'محاربي الصحراء' في مباراة الربع

يطمح الجيل الحالي لكرة القدم الجزائرية، بعد مشوارهم اللافت لحد الآن في كأس أمم أفريقيا 2019، للإطاحة بمنتخب نيجيريا اليوم الأحد بملعب القاهرة الدولي، ضمن دور نصف النهائي، لبلوغ النهائي الثالث وتكرار إنجاز منتخب "الخضر" في نسختي 1980 و1990، وهما النهائيان الوحيدان اللذان خاضهما المنتخب سابقا.

وأكد الناخب الوطني جمال بلماضي، خلال ندوة صحافية أمس السبت: "الكأس الوحيدة التي فزنا بها تعود الى 29 سنة عندما استضفتها الجزائر. بلومي وعصاد صنعا تاريخ كرة القدم في الجزائر لكن آخرون تمكنوا من الفوز بالكأس على غرار ماجر. نريد كتابة صفحة أخرى من تاريخ كرة القدم الجزائرية وهو شيء ليس بالسهل لكننا عازمون لتحقيق ما لم يحققه الجيل السابق".

واعترف بماضي بصعوبة مواجهة "النسور الممتازة"، قائلا: "اللقاء سيكون متوازنا، فلن يكون هناك مرشح أبرزـ بل الحظوظ متكافئة بكلا الفريقين. فالفريق الأكثر جاهزية هو الذي سيفوز ويتأهل إلى الدور النهائي".

وسيفتقد الخضر خلال هذه المواجهة لخدمات المدافع يوسف عطال المصاب على مستوى الكتف، والذي قد يعوض بمهدي زفان، على غرار ما حدث في مباراة الدور ربع النهائي امام كوت ديفوار.

وسار مدرب المنتخب النيجيري، غيرنوت روهر، على نفس المنوال، معتبرا أن مواجهة زملاء رياض محرز ستكون "شديدة التنافس"، مشيرا إلى أهمية التحلي بالحذر أمام "تشكيلة جزائرية اثارت اهتماما كبيرا".

المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG