رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

في يوم الصداقة العالمي.. مغاربة وجزائريون: خاوة خاوة!


مغاربة يحتفلون بتأهل المنتخب الجزائري

يحتفل العالم باليوم العالمي للصداقة في الـ30 من يوليو من كل عام، وفي حين يتبادل الأصدقاء عبر الشبكات الاجتماعية مشاعرهم تجاه بعضهم البعض، اختار مغاربة وجزائريون إطلاق شعار "أنا مغربي إذن أنا جزائري".

ويأتي هذا كامتداد لحملات إلكترونية سابقة تؤكد على أن الشعبين ليسا فقط صديقين وإنما تجمعهما الأخوة أيضا.

ونشر الإعلامي المغربي محمد البقالي مقالا بالمناسبة مقتبسا شعار "أنا مغربي إذن أنا جزائري"، وقال مقتبسا إن هذا الشعار "ليس حركة سياسية أو عنوان مبادرة نخبوية وحدوية تلقي حجرا في المياه الراكدة. إنه صرخة يافطة نصبها مواطنون في مقهى شعبي بمدينة فاس المغربية".

وقد ظهر هذا الشعار أولا في مدينة فاس المغربية خلال مباراة للمنتخب الجزائري قبل أن يتحول إلى هاشتاغ على الشبكات الاجتماعية عبّر فيه المغاربة والجزائريون عن أخوّة صادقة لبعضهم البعض.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أطلق مشجعون مغاربة وجزائريون أيضا هاشتاغ "خاوة خاوة" على الشبكات الاجتماعية من أجل تشجيع منتخبي البلدين.

وعندما فاز المنتخب الجزائري بكأس أفريقيا للأمم عبر الكثير من المغاربة عن فرحتهم العارمة.

كما وجّه الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى الرئيس الجزائري عبد القادر بن صالح، أكد فيها أن تتويج الجزائر باللقب هو بمثابة فوز للمغرب أيضا.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG