رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

صاحب 'الشيتة الإيجابية' بالجزائر يحصل على اعتماد لحزبه!


السياسي الجزائر فؤاد بن غنيسة

حصل الشاب الجزائري محمد فؤاد بن غنيسة، الثلاثاء، على اعتماد رسمي لحزبه "السلام" من وزارة الداخلية.

وأثار منح الاعتماد لهذا الحزب موجة من التعليقات على شبكات التواصل الاجتماعي بسبب تصريحات "طريفة" لزعيم الحزب أدلى بها خلال فترة حكم الرئيس بوتفليقة سخر منها جزائريون وأغضبت آخرين.

ففي يناير 2018 فاجأ رئيس "حزب السلام" (قيد التأسيس حينها) الجزائريين بتصريح قال فيه "أنا شيّات إيجابي"، ما تسبب في تعليقات ساخرة وانتقادات لاذعة طارده بها ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي.

وتعني كلمة "شيّات" في الدارجة الجزائرية مُداهنة السلطة ومدحها.

وتعليقا على اعتماد حزب بن غنيسة دون جمال بعلي متسائلا "هل اعتُمد حزب صاحب مقولة ( الشيتة الإيجابية) والتي دافع عنها و بكل خنوع..؟ بن غنيسة رئيس حزب! هل هذا هو التشبيب الذي تطمح له جموع الجماهير الفتية؟"

وكتبت صفحة الجزائر الباديسية "هذا المدعو بن غنيسة، صاحب عبارة (الشيتة الايجابية) أصبح حزبه معتمدا. أظن أنه سيحتل مكانة موسى تواتي (رئيس حزب) صاحب الطرائف".

ودونت صفحة الحراك الشعبي الجزائري "هذا الشخص المسمى بن غنيسة تحصل اليوم على اعتماد لحزبه. الشيتة في الجزائر أصبحت ضرورة وطنية، هذي الأنواع حبو تتسقم بيهم البلاد لا مبادئ لا أخلاق".

وتداول ناشطون فيديو بن غنيسة الذي يتحدّث فيه عن "الشيتة الذهبية".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG