رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بوشاشي: الشعب الجزائري هو من سيُقرّر مصيره


جانب من احتجاجات "الحراك" الجزائري يوم الجمعة 26 يوليو الماضي

جدّد الحقوقي الجزائري مصطفى بوشاشي تأكيده على أن الحراك الشعبي في الجزائر "ليس موجّها ضد أي شخص".

وقال بوشاشي في تصريحات صحفية خلال مسيرة حراك الجمعة 27، إن "المظاهرات موجهة من أجل السير نحو ديمقراطية حقيقية في البلاد (..) الشعب الجزائري هو الذي سيقرّر مصيره مستقبلا".

وأشاد مصطفى بوشاشي بسلمية المسيرات الشعبية التي تشهدها الجزائر منذ 22 فبراير الماضي، كما نوه بـ"صبر وإصرار المتظاهرين على تحقيق مطالبهم"، طيلة 6 أشهر من عمر الحراك الشعبي.

وتطرق الحقوقي الجزائري أيضا، في مقطع فيديو نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إلى مسيرات الطلبة في العاصمة، وغيرها من المدن التي "لم تتوقف تضامنا مع الحراك الشعبي"، إذ يخرج الطلبة للشارع كل يوم ثلاثاء.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG