رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

قذيفة تحرق محطة كهربائية.. وتعمق أزمة الإنارة بطرابلس


الدخان يتصاعد من محطة عين زارة لتحويل الكهرباء

قالت الشركة العامة للكهرباء، إن محطة القرقني احترقت بالكامل بعد سقوط قذيفة على أحد المحولات في منطقة عين زارة جنوب طرابلس.

وأضاف بيان للشركة "تسببت القذيفة في نشوب النيران واحتراق المحطة ومخزن يحتوي على كوابل ومعدات إضافة إلى أجزاء من مبنى دائرة توزيع عين زارة".

ونشرت عملية "بركان الغضب"، على فيسبوك صورا تظهر جانبا من الدمار الذي لحق بمحطة القرقني "نتيجة القصف العشوائي لقوات خليفة حفتر على منطقة عين زارة".

واعتبر مدير دائرة الإعلام بالشركة العامة للكهرباء محمد التكوري، أن محطة تحويل "3011 كيلو فولت" القرقني في عين زارة جنوب طرابلس من أهم محطات التحويل لدى الشركة العامة للكهرباء.

وأضاف التكوري في حديث لـ"أصوات مغاربية"، أن احتراق المحطة سيتسبب في انقطاع التيار الكهرباء في منطقة عين زارة وزيادة ساعات انقطاع التيار الكهربائي عن طرابلس والمدن المحيطة.

وأشار إلى أن الزمن المطلوب لإرجاع المحطة للعمل يستغرق أكثر من عشرة أشهر، وتركيبها يتطلب كادرا فنيا متخصصا لن يعمل في ظل عدم استقرار المنطقة.

وصرح التكوري بأن الشركة العامة للكهرباء تعرضت للعديد من الاعتداءات على الأبراج ومحطات التوليد والنقل والأسلاك الكهربائية وإصابة دوائر رئيسية وفرعية خلال هذه الحرب بطرابلس.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG