رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

أمنيستي تطالب السلطات الجزائرية بالإفراج عن معتقلي الحراك


متظاهر يرفع الراية الأمازيغية خلال تظاهرات الحراك

طالبت منظمة العفو الدولية بالإفراج الفوري عن 4 نشطاء جزائريين ستتم محاكمتهم غدا على خلفية حملهم للراية الأمازيغية في مسيرات الحراك الشعبي الذي تشهده البلاد منذ أزيد من 6 أشهر.

وقالت المنظمة إنه "يجب على السلطات الجزائرية أن تفرج عنهم فوراً وإسقاط التهم الموجهة إليهم".

واعتُقل النشطاء، بحسب ما أوردته منظمة العفو الدولية بتاريخ 28 يونيو الماضي قبل أن يتم إخضاعهم للتحقيق القضائي، ومن تم محاكتهم.

وتوجه السلطات الجزائرية تهم المساس بالوحدة الوطنية لكل من يثبت حمله للراية الأمازيغية خلال مسيرات الحراك الشعبي، بحسب ما أكده نشطاء ومحامون.

وخلال الفترة الماضية، قامت مصالح الأمن يتوقيف عشرات المحتجين بالتهمة ذاتها، كان من بينهم منتخبون محليون.

وجاءت حملة الاعتقالات في أعقاب خطاب ألقاه نائب وزير الدفاع الوطني الفريق أحمد قايد صالح طالب من خلاله السلطات القضائية بالتحرك ضد جميع الأطراف التي تحمل رايات غير الراية الجزائرية.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG