رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الجمعة 29 في الجزائر.. رفض الانتخابات ودعوة لرحيل بقايا النظام


متظاهرون في الجزائر

دعا المتظاهرون في الجمعة 29 من الحراك الشعبي في الجزائر إلى "رحيل رموز النظام"، مرددين شعارات "ترحلوا.. ترحلوا"، مشيرين بالإسم لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح، وقائد أركان الجيش، الفريق أحمد قايد صالح.

وردّد المتظاهرون شعارات ترفض الانتخابات الرئاسية، التي تسعى السلطة لإجرائها في "ظل بقاء رموز النظام الحالي".

وجدّد المتظاهرون الدعوة إلى إطلاق سراح المعتقلين في إطار مسيرات الحراك الشعبي، وتطبيق المادتين 7 و 8 من الدستور الجزائري.

كما عبروا عن رفضهم لدولة "عسكرية"، مردّدين شعار "دولة مدنية ماشي عسكرية" بأهازيج شعبية.

ولجأت السلطات إلى إقامة صفائح معدنية على طول واجهة البريد المركزي وإغلاق المحاور المؤدية إليه، مما أعاق الوصول إلى الساحة الشهيرة.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG