رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الجزائر.. سيناتور يدعو إلى تغيير اسم 'الحزب الحاكم'!


عضو مجلس الأمة الجزائري عبد الوهاب بن زعيم

دعا عضو مجلس الأمة عن حزب "جبهة التحرير الوطني"، عبد الوهاب بن زعيم، إلى تغيير اسم الحزب.

وقال السيناتور بن زعيم في تصريح لقناة فضائية محلية خاصة "في اعتقادي، بصفتي ابن الاستقلال، يجب طرح فكرة تغيير اسم الحزب في مؤتمر الحزب المقبل، نترك جبهة التحرير الوطني ونختار اسما جديدا كمناضلين ونخبر الشباب بهذا".

واسترسل السيناتور المعروف "شباب اليوم ليس شباب 1954، الشباب اليوم مرتبطون بالتكنولوجيا والإعلام والاتصال.. هناك دولة يجب أن تُبنى وتستمر وليس الاسم هو المهم".

وأضاف بن زعيم "أنا مع طرح هذه الفكرة في المؤتمر القادم ليتم التنازل عن هذا الاسم، ونسميه تسمية أخرى لنذهب بعيدا مع الشباب في 2019".

وليست هذه المرة الأولى التي يُنادي فيها جزائريون بتغيير اسم حزب جبهة التحرير الوطني "الحاكم"، فقبل أسابيع دعا رئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي إلى تغيير اسم الحزب.

وأوضح سفيان في حديث سابق مع "أصوات مغاربية" بأنه "لابدّ من خلع الرمزية عن الحزب الحاكم، لأنه قاد الثورة التحريرية باسم الشعب ولا يجوز له أن يستغل هذه الرمزية الآن بعدما أساء إليها منذ الاستقلال".

واقترح سفيان بأن "تُنزع التسمية من حزب جبهة التحرير الوطني حتى يبقى رمزا للثورة التحريرية، وفي الوقت نفسه يُسمح لمناضليه بتسمية حزبهم باسم جديد".

ومنذ انطلاق الحراك الشعبي في 22 فبراير الماضي، تعالت أصوات المتظاهرين ضد حزب جبهة التحرير الوطني وطالبوا بـ"إدخاله إلى المتحف" وإنهاء دوره سياسيا في البلاد.

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG