رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مسؤول تونسي: الانتخابات التشريعية ستُجرى في 48 بلدا


تتزامن التشريعيات في تونس مع الدور الثاني للرئاسيات

كشف المدير العام للعمليات الانتخابية في تونس، رضا الميساوي، في تصريح إعلامي اليوم الأحد، أن الانتخابات التشريعية التونسية المقرر إجراؤها يوم 6 أكتوبر المقبل ستتم في 6 دوائر خارج تونس، موضحا أن يوم غد سيشهد استكمال شحن آخر 200 صندوق تتضمن موادا انتخابية إلى 70 وجهة في 48 بلدا.

وأبرز الميساوي أن "التحدي الكبير" الذي واجهته الهيئة تمثل في "ارتباط إرسال هذه المواد بتواتر خطوط الطيران العادية لهذه الوجهات وما أفرزه ذلك من جهد لوجستي وعملياتي وإداري كبير".

وأضاف أنه بالنظر إلى انطلاق الانتخابات التشريعية في الخارج يوم 4 أكتوبر فإن جميع المواد الانتخابية ستكون في مراكز الاقتراع يوم 3 أكتوبر.

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أقرت تنظيم الانتخابات التشريعية لسنة 2019 يوم 6 أكتوبر المقبل على أن تنطلق في الخارج يوم 4 أكتوبر، في حين لم يتقرر إلى حد الآن موعد الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية بسبب الطعن في قرارات المحكمة الإدارية، غير أنه من المرجح وفق الهيئة تنظيمه يوم 13 أكتوبر المقبل.

وشرعت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، منذ فجر اليوم الأحد، في نقل المواد الانتخابية الخاصة بالانتخابات التشريعية المقبلة من المستودع المركزي للهيئة نحو مستودعات الهيئات الفرعية داخل البلاد (27 هيئة) بالاستعانة بشاحنات الجيش .

وأفاد الميساوي بأن عملية نقل المواد الانتخابية نحو مخازن الهيئات الفرعية ستستمر طيلة اليوم الأحد وغدا الإثنين، مضيفا أنه فور وصول هذه المواد سيتم تقسيمها حسب مراكز الاقتراع لكل دائرة انتخابية ليتم توزيعها يوم 5 أكتوبر المقبل على مراكز الاقتراع وبالتالي على مكاتب الاقتراع.

وأكد الميساوي أن كافة المواد الانتخابية الخاصة بالانتخابات التشريعية جاهزة غير أن الهيئة خيرت إرسالها على مدى يومين مراعاة لاستعداد الهيئات الفرعية ومساحة الخزن المتوفرة لديها، مشيرا إلى أن الهيئة استكملت طباعة كافة المستلزمات الخاصة بأكثر من 13400 مكتب اقتراع منها بالخصوص أوراق الكشف وأوراق متابعة الإحصائيات وأوراق النتائج وقرابة 8 ملايين ورقة تصويت.

وبخصوص المواد الانتخابية الخاصة بالدور الثاني من الانتخابات الرئاسية أوضح الميساوي أن الهيئة أعدت أكثر من سيناريو، وهي بصدد انتظار قرار المحكمة الإدارية غدا الإثنين للانطلاق في طباعة أوراق الاقتراع والمواد الانتخابية الحساسة، مرجحا الشروع في إرسال المواد الانتخابية الخاصة بالدور الثاني من الرئاسيات انطلاقا من يوم الثلاثاء المقبل.

المصدر: وكالة الأنباء التونسية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG