رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تونس: محكمة الاستئناف ترفض جميع الطعون الانتخابية


رفضت دائرة الاستئناف بالمحكمة الإدارية بتونس، الإثنين، كل الطعون الانتخابية التي تقدم بها عدد من المترشحين للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها في نتائج الدور الأول.

وقدم خمسة مترشحين (سيف الدين مخلوف ويوسف الشاهد وناجي جلول وحاتم بولبيار وسليم الرياحي) طعونا في نتائج الانتخابات، لكن المحكمة أقرّت النتائج النهائية التي أفرزت فوز كل من قيس سعيد (18.4 في المئة) ونبيل القروي (15.58 في المئة).

وقال الناطق الرسمي باسم المحكمة الإدارية، عماد الغابري، إنهم رفضوا "جميع الطعون في النتائج الأولية من الدور الأول للانتخابات الرئاسية، والمقدمة من قبل خمسة مترشحين"، وفق موقع "الشارع المغاربي".

وأضاف المصدر نفسه أن "الطور القضائي من هذا الملف انتهى وأن الكلمة الآن لهيئة الانتخابات لإعلان تاريخ إجراء الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التي ترشح لها كل من قيس سعيد ونبيل القروي".

وحسب تصريحات سابقة لعضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، عادل البرينصي، "فلم يعد ممكنا إجراء الدور الثاني للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بالتزامن مع الانتخابات التشريعية التي تُنظم يوم السادس من الشهر المقبل".

وكان البرنيصي قد أكد لـ"أصوات مغاربية" أنه بسبب الطعون، فـ"موعد 13 أكتوبر المقبل، هو التاريخ الممكن لإجراء الدور الثاني من الرئاسيات السابقة لأوانها، على أن يتم إعلان هوية الرئيس الجديد في الـ30 من الشهر المقبل على أقصى تقدير".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG