رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بنعطية يعتزل اللعب للمنتخب المغربي.. مدونون: شكراً!


المهدي بنعطية

أعلن عميد المنتخب الوطني المغربي، المهدي بنعطية اعتزال اللعب دوليا واضعا بذلك حدا لمسيرته رفقة المنتخب بعد أزيد من عشر سنوات على حمله القميص الوطني، وهو القرار الذي خلف موجة من ردود الفعل بين عدد كبير من مغاربة مواقع التواصل الاجتماعي.

نجم المنتخب الوطني المغربي، المحترف بنادي "الدحيل" القطري، أعلن أمس الثلاثاء، بشكل رسمي اعتزاله اللعب دوليا، حيث تناقلت العديد من وسائل الإعلام تصريحه لقناة "بين سبورت" القطرية، الذي أشار فيه إلى تفكيره في الموضوع بعد خروج المنتخب المغربي من منافسات كأس أفريقيا للأمم 2019.

وبحسب المصادر نفسها فقد أكد بنعطية أن "القرار لم يكن سهلا"، مبرزا أنه كان في حاجة للتفكير في مصيره الدولي بعد الكان.

وتابع قائلا "تحدثت مع المدرب البوسني وحيد خليلوزيتش، وأكدت له أنني أفكر في الاعتزل دوليا، إلا أنه طلب مني العدول عن هذا القرار والاستمرار، وأكدت له أنني لست مستعدا للعودة".

القرار خلف موجة من ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعي، فكانت من أولى ردود الفعل ما عبرت عنه الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، التي تشاطرت صورة لبنعطية عبر حسابها على "إنستغرام" مرفقة إياها بعبارة "شكرا".

العديد من المتفاعلين الآخرين وجهوا بدورهم الشكر لبنعطية على ما قدمه رفقة المنتخب الوطني، حيث كتبت إحدى الصفحات على فيسبوك "وداعا بنعطية. شكرا لكل ما قدمته للمنتخب الوطني، تارة أخفقت و تارة أصبت، لكن اسمك بات محفورا في تاريخ كرة القدم المغربية".

متفاعل آخر غرد معلقا على الخبر "لاعب قدم الكثير للمنتخب وكانت لديه مسيرة احترافية جيدة مقارنة بأقرانه من جيله" مردفا "رأيي الشخصي: ما زال قادرا أن يعطي للمنتخب لكن ربما فكر في ترك المشعل للشباب وإعطائهم الفرصة للظهور. شكرا لك على كل شيء".

وغرد آخر "رسميا الأسد مهدي بنعطية يعتزل دوليا. من بين أفضل المدافعين العرب عبر التاريخ بجانب الأسطورة نور الدين النيبت".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG