رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

اتفاق أميركي إيطالي لإيجاد حل سياسي لأزمة ليبيا


أثناء لقاء وزير الخارجية الأميركي بنظيره الإيطالي

اتفق وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو ونظيره الإيطالي لويجي دي مايو الأربعاء على أن "الحل السياسي هو المخرج الوحيد للأزمة الليبية".

وقال بومبيو في مؤتمر صحافي مشترك مع دي مايو في روما إن "الأزمة الليبية كانت محور نقاش معمق مع رئيس الجمهورية الإيطالية ماتاريلا ورئيس الوزراء كونتي".

وأكد بومبيو أن وقف إطلاق النار أولوية مطلقة للولايات المتحدة، مشيرا إلى "المهمة المقبلة هي خفض وتيرة الصراع ووقف إطلاق النار وإقناع جميع الأطراف الليبية في الساحة، حتى التي تتلقى دعما خارجيا، بأن الحل لن يكون إلا سياسيا".

من جانبه، قال ديو مايو: نحن متفقون على ضرورة التوصل لوقف إطلاق النار وضرورة وجود دول تحفز بطريقة أو بأخرى أيا من طرفي الصراع الليبي.

يعتبر المحلل السياسي موسى تهيو ساي أن بومبيو "يحاول إرسال رسائل إلى روسيا بالتأكيد على أن أميركا موجودة في المنطقة ولن تسمح بترك ليبيا أرض عمليات لروسيا".

ويضيف تهيو ساي في تصريحه لـ"أصوات مغاربية": للأسف، أصبح لدى روسيا تواجد عسكري في ليبيا بعد التدخل العسكري وتغذية الصراع، وهذا لا يخدم المصالح الأوروبية الأميركية وليس في صالح الليبيين أن تتحول ليبيا إلى سوريا جديدة.

ويرى تهيو ساي أن لإيطاليا "تقديرات خاصة في الملف الليبي وتسعى إلى إيجاد حلول قبل تفاقم الصراع بتدخل دول بشكل أكبر حيث تحاول روما كسر الجمود في العملية السياسية وتخفيض التوتر العسكري والدفع بالعملية السياسية في ليبيا".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG