رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد دهس دركي.. مغاربة: أوقفوا 'أولاد الفشوش'!


تكرر حوادث دهس رجال شرطة ودرك في طرق ومعابر أمنية بالمغرب

لقي دركي مغربي حتفه متأثرا بجروحه بعدما تعرض للدهس والسحل من طرف سائق سيارة بمنطقة الهرهورة القريبة من العاصمة المغربية الرباط.

ووفق وسائل إعلام مغربية فإن تفاصيل الحادث تعود ليوم أمس السبت، حينما أوقف الدركي سائقا كان يقود سيارته بسرعة غير مسموح بها، قبل أن تتطور الأحداث ويقوم بدهس الدركي وسحله ما أدى إلى تعرضه لإصابات بليغة فارق على إثرها الحياة ساعات قليلة بعد نقله إلى المستشفى.

وتشير معطيات أولية إلى أن مسؤولية الحادث يتحملها شخص كان يسوق سيارة فارهة بسرعة كبيرة.

وفيما تم اعتقال الشخص المتهم، وهو طالِب جامعي يبلغ 29 سنة، طالَب العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بمتابعته قضائيا، محذرين في الآن ذاته من "استغلال النفوذ للإفلات من العقاب"، خاصة أنها "ليست المرة الأولى التي يثار فيها النقاش حول سلوكات ولاد الفشوش"، وفق قولهم.

ويطلق مغاربة لقب "ولد الفشوش" على شباب يتحدرون من أسر ثرية ويتورطون في مخالفات وجرائم تكون مقرونة بشبهة استغلال النفوذ.



المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG