رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

حمد الله: رونار كان السبب في مغادرتي المنتخب!


عبد الرزاق حمد الله

في أول خروج إعلامي له، عقب أزمته مع أسود الأطلس، كشف الدولي المغربي، عبد الرزاق حمد الله عن السبب وراء مغادرته معسكر المنتخب الوطني المغربي قبيل نهائيات كأس أفريقيا للأمم 2019 التي احتضنتها مصر، كما تحدث عن حقيقة رفضه الالتحاق بالمنتخب في معسكره الحالي.

حمد الله الذي كان قد أثار جدلا واسعا حين غادر معسكر المنتخب المغربي أياما قليلة قبيل انطلاق كأس أفريقيا للأمم، أوضح في تصريحات لـ"راديو مارس"، اليوم الجمعة، أن المدرب السابق، هيرفي رونار كان "الدافع الأول" الذي جعله يغادر.

ورغم توجيهه اعتذارا إلى الشعب المغربي على مغادرته، إلا أن حمد الله تشبث بموقفه، حيث قال "لو أعدتموني 100 مرة كنت سأغادر"، مفسرا ذلك بـ"احتقاره" و"إساءة معاملته" من طرف المدرب السابق الذي قال عنه إنه "دون المستوى".

من جهة أخرى، وفي الوقت الذي أكد كل من المدرب الحالي للمنتخب المغربي، وحيد حاليلهودزيتش، والمدرب المساعد، مصطفى حجي، رفض حمد الله دعوة للالتحاق بالمنتخب ضمن اللائحة التي ستواجه ليبيا والغابون وديا، فإن الأخير نفى ذلك وأكد أنه لم يتلق أية دعوة.

وقال حمد الله في تصريحات إذاعية، إنه "لم يتلق أي دعوة للالتحاق بالمنتخب"، اللهم "مكالمة شخصية" قال إنها جرت بينه وبين المدرب المساعد، مصطفى حجي، مبرزا أنه "فوجئ" لاحقا بالحديث عن تلقيه دعوة ورفضها.

وشدد المتحدث على عدم تلقيه لا هو ولا النادي الذي يلعب في صفوفه، أية دعوة رسمية سواء من المدرب أو من جامعة الكرة، مشيرا في السياق ذاته إلى أن زميله في النادي، نور الدين أمرابط، توصل بدعوة وهو لا.

في الوقت نفسه، أبدى الدولي المغربي استعداده للعب في صفوف المنتخب المغربي، بقوله "نحن تحت أمر المنتخب" و"مستعد للدفاع عن المنتخب في أي لحظة".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG