رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

سفارة روسيا بالمغرب: لا يمكن المقارنة بيننا وبين تركيا!


علما روسيا والمغرب

انتقدت السفارة الروسية بالرباط، في منشور على فيسبوك، موقع "يا بلادي" المحلي، معتبرة أنه "يخلط" بين التدخل التركي الأخير في سوريا وبين التدخل الروسي بطلب من حكومة بشار الأسد.

وكان الموقع المغربي انتقد في تعليق له حزب التقدم والاشتراكية (يساري) الذي وصف العملية العسكرية التي يقوم بها الجيش التركي داخل الأراضي السورية بـ"العدوان الخطير". واعتبر الموقع أن الحزب الذي خرج مؤخرا إلى المعارضة "التزم الصمت أثناء تدخل الجيش الروسي في سوريا".

وقالت السفارة الروسية في الرباط "يبدو أن موقع يا بلادي يتجاهل أنه لا يمكن مقارنة الوجود العسكري الروسي في سوريا بتدخل الجيش التركي (..) الشيء المهم هو أن الجيش الروسي تمت دعوته من قبل الحكومة السورية، على عكس الجيش التركي".

وأضافت التدوينة أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تحدث مرارا للتلفزيونات العربية عن هذا الأمر، وأكد أن "جميع القوات المنتشرة بشكل غير شرعي داخل دولة ذات سيادة - وفي هذه الحالة سوريا - يجب أن ترحل. هذا صحيح بالنسبة للجميع. إذا اختارت حكومة جديدة شرعية في سوريا أن تقول إنها لم تعد بحاجة لوجود روسيا العسكري، فهذا سينطبق علينا أيضا".

يشار إلى أن هناك سجالا سياسيا متصاعدا في المغرب حيال التدخل التركي في سوريا بين مؤيد ومعارض للعملية العسكرية الأخيرة ضد الأكراد.

وقد التزمت الحكومة المغربية الصمت ولم تعبر عن رأي رسمي بهذا الخصوص.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG