رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

رياضي مغربي يختار 'الحريك' ويرمي بميداليته في البحر


من مقطع الفيديو الذي يظهر فيه الرياضي المغربي أنور بوخرصة

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب، مقطع فيديو يظهر فيه بطل مغربي في رياضة التايكواندو، وهو على متن قارب للهجرة السرية.

يتعلق الأمر بأنور بوخرصة، ابن مدينة آسفي، الذي اختار مغادرة المغرب عبر قارب للهجرة السرية، وظهر في مقطع فيديو وهو يرمي بإحدى ميدالياته في البحر.

وقد خلف رحيل بوخرصة بهذه الطريقة التي تنطوي على مخاطر كبيرة، ورميه ميداليته في البحر، استياء وسط عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

ياسين يوناني كتب معلقا على مقطع الفيديو قائلا "والله العظيم ضراتني خاطري حين شاهدت فيديو للبطل أنور بوخرصة يركب مراكب الموت من أجل الذهاب إلى الضفة الأخرى"، مضيفا "حرام أن تساهم الدولة بسياساتها الفاشلة بالدفع بشبابها للهجرة من أجل البحث على آفاق أفضل في بلاد المهجر". قبل أن يختم متمنيا له مستقبلا أفضل في البلد الذي سيستقر فيه.

بناني كريم كتب "بطل المغرب في رياضة التيكواندو أنور بوخرصة، ابن مدينة أسفي يلقي بميدالية البطولة الوطنية في عرض البحر ويختار الهجرة في قوارب الموت بحثا عن لقمة عيش ولتحسين معيشته التي لم يوفرها له الوطن الأم وفي غياب ضمير المسؤولين".


أيوب رفيق بدوره تشاطر مقطع الفيديو وأرفقه بتدوينة قال فيها "البطل المغربي في رياضة التيكواندو أنور بوخرصة يهاجر على متن "قوارب الموت" ويُلقي بإحدى ميدالياته في عرض البحر"، مضيفا "واقع مؤسف هذا الذي صارت تعيشه الرياضة المغربية وأبناءها الباحثين عن طوق نجاة وأفق أرحب بعيدا عن وطنهم جراء الإهمال والتهميش".

أما بوخرصة فقد كشف في تصريح لأحد المواقع المحلية أنه قد وصل إلى "جزيرة لانزاروت التابعة لجزر الكناري"، مشيرا إلى أن الرحلة التي ضمت 30 شخصا من نواحي آسفي "كانت صعبة جدا".

وبخصوص سبب اتخاذه لهذا القرار قال المتحدث "منذ سنة 2017 وأنا أعيش الحگرة.. أحسست بجميع أنواع القمع لدرجة أصبحت أقول إن مساري الرياضي ذهب باطلا"، مشيرا ضمن التصريح نفسه إلى رغبته في إكمال مشواره الرياضي في إسبانيا.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG