رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

رئيس الكنيسة البروتستانتية: نحن مضطهدون بالجزائر!


داخل كنيسة السيدة الأفريقية بالجزائر العاصمة

قال رئيس الكنيسة البروتستانتية بالجزائر صلاح الدين شلاح، إن وصف وزير الداخلية لكنائسنا بـ"الإسطبلات والمستودعات غير الشرعية"، أمر "غير مقبول".

ونفى في حوار مع "أصوات مغاربية"، أي علاقة لأتباع الكنيسة البروتستانتية بحركة 'الماك' التي يقودها فرحات مهني.

رئيس الكنيسة البروتستانتية بالجزائر صلاح الدين شلاح
رئيس الكنيسة البروتستانتية بالجزائر صلاح الدين شلاح

نص الحوار

وصف وزير الداخلية الجزائري بعض الكنائس بالإسطبلات والمستودعات وقال إنها تنشط بطريقة غير شرعية، ما ردكم على ذلك؟

ما ذكره هذا المسؤول الجزائري غير مقبول البتة ومنافي لحقيقة الواقع. الكنائس البروتستانتية المنتشرة في الجزائر، وخاصة بمنطقة القبائل مطابقة لجميع الشروط التي تتضمنها القوانين الجزائرية، كما تستجيب لمعايير السلامة والأمن.

حقيقة فوجئنا لما جاء على لسان مسؤول كبير من حجم وزير الداخلية الذي شبه كنائسنا بمستودعات تربية الدجاج والإسطبلات.

نندد كثيرا بذلك ونعبر مرة أخرى عن رفضنا لهذا التوصيف غير المطابق للواقع. نتحدى كل الأطراف التي تروج لأخبار غير صحيحة عن كنائسنا، ومستعدون لأية تحقيقات تفتحها السلطات للتأكد من كلامنا.

نندد بتصريحات وزير الداخلية ونعبر عن رفضنا لتوصيفه غير المطابق للواقع

ما يجري حاليا هو تلاعب مفضوح بنصوص القانون المتعلق بممارسة الشعائر الدينية في الجزائر، خاصة بالنسبة لبعض المسؤولين الذين يقدمون قراءات خاطئة لنصوصه، خاصة المرسوم 03/06 الصادر سنة 2006.

في وقت سابق طلبنا منا والي تيزي وزو الانتظام في جمعية تمثل المسيحيين البروتستانتيين، لكن الغريب في الأمر أن والي وهران رفض هذه الخطوة بحجة عدم وجود قوانين تسمح بذلك، رغم أننا نعيش في بلد واحد اسمه الجزائر يخضع لنفس القوانين.

بعد ذلك، قررت السلطات وبشكل فجائي غلق العديد من الكنائس في مدينة تيزي وزو بحجة أنها لا تتوفر على ترخيص رسمي، وأؤكد هنا أن الاتهامات بشأنها غير صحيحة.

هل نفهم من كلامك أن جميع الكنائس التي تتحدث عنها تملك ترخيصا للنشاط؟

مثلما قلت في السابق نصوص القانون التي ينظم ممارسة الشعائر الدينية بالجزائر تثير جدلا كبيرا بالنظر إلى الضبابية التي تميزها. وهو أمر جعل كل مسؤول يفسرها على طريقته.

لا توجد أي كنيسة بالجزائر، حتى تلك التابعة للكاثوليك، تحوز على ترخيص رسمي من قبل السلطات.

لا توجد أي كنيسة بالجزائر تحوز على ترخيص رسمي من قبل السلطات


المتعارف عليه هو السماح للجميع بممارسة شعائرهم الدينية في قاعات مخصصة لهذا النشاط وتتوفر على معايير السلامة والأمن.

لكن للأسف ما لاحظناه استهداف متكرر ومباشر للكنيسة البروتستانتية وأتباعها. حقيقة نحن نعاني من الاضطهاد.

ولأي سبب تضطهد السلطات الجزائرية الكنيسة البروتستانتية كما تقول؟

عليك توجيه هذا السؤال إلى السلطات الجزائرية وممثليها على مستوى كل ولايات الوطن.

صحيح أننا مسيحيون، لكنا جزائريون أيضا ويجب أن نتمتع بجميع حقوقنا كبقية المواطنين الآخرين من باقي الديانات الأخرى.

يدور حديث في الجزائر عن تحول بعض الكنائس البروتستانتية بمنطقة تيزي وزو إلى مقرات يجتمع فيها عناصر حركة تقرير مصير منطقة القبائل "ماك"، هل الأمر صحيح؟

أفند بشكل قطعي هذه التهمة التي أطلقتها بعض الأطراف، وهي تحاول تحريض السلطات ضدنا.

أؤكد عبر منبركم بأن الكنيسة البروتستانتية لا تربطها أي علاقة بهذه الحركة السياسية لا في الحاضر وفي الماضي.

شيء آخر ينبغي الإشارة إليه هو أن حركة 'ماك' تنشط منذ أزيد من 10 سنوات، فلماذا نتهم بالارتباط بها في هذا الوقت؟ من المستفيد من ذلك يا ترى؟

ماهي الإجراءات التي تنوون اتخاذها ضد قرار السلطات بغلق كنائسكم؟

لقد كلفنا محامين برفع دعاوى قضائية من أجل إبطال جميع الإجراءات التي اتخذتها السلطات الولائية بتيزي وزو. عازمون كل العزم على استرجاع حقوقنا لأننا لم نقترف أي خطأ ولم نتجاوز حدود القانون الجزائري.

أتباعنا سيستمرون في ممارسة شعائرهم الدينية في منازلهم إلى غاية رفع قرارات غلق كنائسنا.

هل لديكم إحصائيات رسمية حول العدد الحقيقي للمسيحيين في الجزائر؟

بحسب تقديري هناك ما بين 35 ألف و50 ألف مسيحي في الجزائر، هذه الأرقام غير رسمية.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG