رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

لـ'الحد من بطالة الشباب'.. أوروبا تقرض تونس 150 مليون يورو


عملة تونس + اليورو

وافقت المفوضية الأوروبية في بروكسل، الأربعاء، على صرف قرض بقيمة 150 مليون يورو لتونس، وهو الصرف الثالث والأخير في إطار البرنامج الثاني من المساعدة الكلية لهذا البلد.

ويأتي هذا القرض ضمن مجموعة مهمة من التدابير، التي تهدف إلى دعم التحول الاقتصادي في البلاد، ومساعدة السلطات التونسية على استكمال مجموعة من الإصلاحات كانت قد بدأتها.

وتهدف هذه الإصلاحات بعيدة المدى، لمحاربة الفساد وبناء نظام ضريبي أكثر إنصافا، وزيادة جودة الإدارة العامة وتحسين نظام الحماية الاجتماعية في تونس.

كما يدعم برنامج المساعدة الكلية أيضا، الإصلاحات الرامية إلى تعزيز سياسات سوق العمل والحد من البطالة وخاصة بين الشباب، وأيضا تحسين مناخ الأعمال في البلاد.

وقال مفوض الشؤون المالية والاقتصادية الأوروبي، بيير موسكوفيتش، إن الموافقة على صرف هذه الأموال يؤكد "الالتزام الأوروبي المستمر بدعم تونس وشعبها".

وأضاف المتحدث، أنه على الرغم من أن البلاد أوفت بالتزامات السياسة الرئيسية خلال السنوات الخمس الماضية، إلا أنه "لا بد من متابعة وتعميق الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية، للبناء على الإنجازات التي تحققت وضمان مستقبل أكثر ازدهارا".

وأكد موسكوفيتش، أن الاتحاد الأوروبي "على استعداد للعمل بشكل وثيق مع تونس، للمساعدة في تنفيذ الإصلاحات اللازمة، لتأمين الاستثمار والوظائف، والنمو الشامل لصالح الشعب التونسي".

وكان الاتحاد الأوروبي، بالتعاون مع المؤسسات المالية الدولية، قد أقر عام 2016 حزمة مساعدات على شكل قروض وبرامج ومنح لصالح تونس بقيمة 500 مليون يورو.

المصدر: مراسل الحرة في بروكسل

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG