رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

فتح مطار معيتيقة.. أي ضمانات بعدم قصفه مجدداً؟


مطار معيتيقة

أعلنت حكومة الوفاق الوطني الأربعاء، إعادة تشغيل مطار معيتيقة الدولي من جديد، بعد حوالي شهرين من إغلاقه نتيجة قصفه من قبل الطيران التابع للجنرال خليفة حفتر.

وقد توقفت حركة الملاحة الجوية في مطار معيتيقة الدولي مطلع سبتمبر الماضي، حيث نقلت الشركات المشغلة رحلاتها إلى مطار مصراتة الدولي على بعد 200 كيلومتر شرق طرابلس.

وقال وزير المواصلات والنقل بحكومة الوفاق، ميلاد معتوق، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الداخلية فتحي باشاغا، ورئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا غسان سلامة "نعلن إعادة فتح المجال الجوي من جديد وحركة الملاحة الجوية في المطار وسيعود المطار للعمل تدريجيا بعد حوالي أسبوعين".

وأوضح معتوق، أن مطار معيتيقة "مدني بامتياز ومهم جدا كونه يستخدم من نصف سكان ليبيا تقريبا ونأمل عدم استهدافه مستقبلا".

بينما صرح وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا، بأن إجراءات جديدة سوف تتخذ إذا استهدف مطار معيتيقة مجددا.

خطوة إيجابية

ويعتبر المحلل السياسي إسماعيل المحيشي، أن إعادة مطار معيتيقة للعمل هي "خطوة إيجابية تساهم في رفع المعاناة عن المواطن الليبي وتسهيل رحلاته إلى خارج ليبيا".

وأضاف المحيشي لـ"أصوات مغاربية"، أن مطار مصراتة الدولي لم يصمم لتحمل أعداد كبيرة من المسافرين، لكنه استطاع "تقديم عمل جبار في ظل ظروف استثنائية في ظل عدم وجود دعم من الحكومة لإدارة المطار لتطوير قدرته الاستيعابية".

وبشأن الضمانات لعدم قصف مطار معيتيقة يقول المحيشي "لا أعتقد أن هناك ضمانات من قبل حفتر لعدم قصف مطار معيتيقة مجددا لأن الحرب جنوب طرابلس مستمرة وخلال الأيام الماضية سقطت قذائف على المطار وحوله".

مطار حيوي

وأعلن المبعوث الأممي غسان سلامة، أن البعثة الأمم المتحدة تأكدت من خلو مطار معيتيقة من أي مظاهر عسكرية، مضيفا أن "هناك 2.6 مليون شخص حرموا بينهم جرحى ومرضى حرموا من استخدام المطار الحيوي الذي يستخدم أيضا لنقل المهاجرين طواعية خارج ليبيا عبر وكالات الأمم المتحدة".

وأضاف سلامة "اليوم نطمئن بتحديد حدود المطار المدني ولا حجة لأي طرف أن يستخدمه هدفا لعملياته وفي حالة تكرر القصف سيكون اعتداء غير مبرر وجريمة حرب وسيتم إبلاغ مجلس الأمن بالطرف الذي ينتهك".

وأوضح سلامة أنه "من غير المقبول أن تظل طرابلس عاصمة ليبيا بدون مطار".

لكن المحلل السياسي الليبي إسماعيل المحيشي، اعتبر أن تصريحات سلامة بشأن تبليغ لجنة العقوبات بمجلس الأمن بالانتهاكات التي تحدث للمطار، هي "مجرد تصريحات للتسويق الإعلامي، ذلك أن هناك انتهاكات أكبر حدثت في طرابلس ولم يتحرك مجلس الأمن لاتخاذ أي إجراءات صارمة تجاه قوات حفتر".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG