رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

إيفانكا ترامب تزور المغرب.. وتصف المملكة بـ'الحليف المهم'


إيفانكا ترامب

أعلنت مستشارة الرئيس الأميركي وابنته، إيفانكا ترامب، عزمها زيارة المغرب، للترويج لمبادرة المرأة العالمية للتنمية والازدهار، وهي مبادرة أميركية لصالح النساء في البلدان النامية.

وقالت إيفانكا ترامب، في بيان لوكالة أسوشيتيد برس، إن المملكة المغربية حليف مهم للولايات المتحدة "قطعت خطوات كبيرة" في عهد الملك محمد السادس لتعزيز المساواة بين الجنسين.

وأكد البيت الأبيض أن ابنة الرئيس دونالد ترامب ستزور المغرب في أوائل نوفمبر، لكن لم يتم نشر تفاصيل محددة عن هذه الزيارة.

وفي أغسطس الماضي، أشادت إيفانكا ترامب، في تغريدة على تويتر، بقرار الحكومة المغربية الذي يهدف ضمان المساواة بين الجنسين في الميراث، في إشارة إلى القوانين المتعلقة بتملك أراضي الجماعات السلالية التي كانت النساء ولوقت طويل يحرمن من الحصول على حقهن فيها لمجرد كونهن نساء.

وستلتقي ترامب بمسؤولين حكوميين وقادة محليين في الرباط والدار البيضاء لمناقشة كيفية مساعدة النساء في المنطقة من أجل تحقيق التمكين الاقتصادي للمرأة، وفق أسوشيتد برس.

وتهدف مبادرة المرأة العالمية للتنمية والازدهار إلى مساعدة 50 مليون امرأة في الدول النامية على التقدم اقتصاديا على مدار السنوات الست المقبلة.

وفي إطار هذا البرنامج، زارت إيفانكا ترامب في أبريل الماضي إثيوبيا وساحل العاج، كما زارت الأرجنتين وكولومبيا وباراغواي في سبتمبر.

المصدر: أسوشيتد برس

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG