رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ليبيا.. قوات حفتر تنفذ غارات جوية على 'عين زارة'


ضربة جوية قرب دبابة تابعة لقوات حكومة الوفاق في طرابلس - أرشيف

أعلن المركز الإعلامي لغرفة عمليات الجيش الوطني، الذي يقوده خليفة حفتر، أن قواته نفذت، الجمعة، ضربات جوية على مواقع تابعة لقوات حكومة الوفاق في مناطق عين زارة والمشروع وكوبري الفروسية، تزامنا مع استمرار المواجهات المسلحة على الأرض.

واندلعت مواجهات مسلحة في مواقع متفرقة بضواحي طرابلس، وتركزت أعنف المواجهات في محيط مطار طرابلس العالمي في محور الكازيرما وفي محور الأحياء البرية، كما رصد سكان بضواحي طرابلس سقوط عدد من القذائف قرب مقر السفارة الأميركية المغلقة في طريق المطار جنوب العاصمة.

من جانبه قال مسؤول الإعلام في اللواء 73 التابع لقوات حفتر، المنذر الخرطوش،لـ"قناة الحرة" إن قوات حكومة الوفاق حاولت التقدم على نقاط اللواء 73 مشاة في محوري الكزيرما والأحياء البرية، وأفاد بأن قوات حفتر نجحت في صد الهجوم وتمكنت من قتل عدد من أفراد جيش حكومة الوفاق كما استولت على آلية مصفحة.

وأكد الخرطوش أن قوات حفتر كانت قد سيطرت في وقت سابق على منطقتي الأحياء البرية والكازيرما، مشيرا إلى أن هذه القوات لم تنسحب من المنطقة وتستعد للتقدم في الأيام المقبلة.

في المقابل، أعلنت قوة الردع الخاصة التابعة لحكومة الوفاق الليبية أنها أسرت ملازما في قوات خليفة حفتر، بالإضافة إلى استهدافها موقعا للمشاة في محور معسكر اليرموك جنوب العاصمة.

وقال الناطق الرسمي باسم مكتب الإعلام الحربي التابع لقوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، عبدالمالك المدني، لـ"قناة الحرة" إن قوات حكومة الوفاق الوطني عززت مواقعها في ضواحي العاصمة الليبية طرابلس، مضيفا أن القوات الحكومية "كبدت قوات خليفة حفتر خسائر في الأرواح والعتاد خلال الساعات الماضية"، حسب تعبيره.

على صعيد آخر أعلن مركز شرطة بلدة بن جواد العثور على مقبرة تضم رفاة أربعة أشخاص أعدمهم تنظيم "داعش"، وعثر على المقبرة بعد بلاغ من أحد المواطنين في البلدة الواقعة وسط الساحل الليبي.

ومن المرجح أن يكون الأشخاص الأربعة أعدموا إبان سيطرة تنظيم "داعش" على مدينة سرت الواقعة غرب بلدة بن جواد الساحلية.

  • المصدر: مراسل قناة الحرة في ليبيا

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG