رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

قايد صالح: العصابة تغلّط الشعب بشعار 'دولة مدنية لا عسكرية'!


عبد العزيز بوتفليقة وأحمد قايد صالح

قال رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح الخميس، إن الجيش الوطني الشعبي هو "امتداد طبيعي لجيش التحرير الوطني الذي نسف المخططات الدنيئة للدوائر المشبوهة"، مضيفا أن هذا الأمر "جعله عرضة لحملات مسعورة من خلال النقاشات والجدل الذي أثارته وتثيره هذه الدوائر حول دور ومكانة الجيش في المجتمع".

وفي كلمة له خلال ندوة بعنوان "دور ومكانة الجيش في المجتمع"، اعتبر المتحدث أن الهدف هو "محاولة إخراج الجزائر من بيئتها، وضرب الثقة بين المواطن والجيش، ومحاولة المس بأسس الدولة الوطنية".

وأشار قايد صالح إلى أن "الموقف الثابت الذي تبناه الجيش خلال هذه الفترة الفارقة في تاريخ البلاد، نابع من إيمانه الراسخ بضرورة الحفاظ على أمن واستقرار الجزائر أرضا وشعبا، وصون سيادتها في ظل الشرعية الدستورية".

واعتبر قايد صالح أن العصابة تحاول من خلال شعار "دولة مدنية وليس عسكرية، تغليط الرأي العام الوطني، عبر نشر أفكار خبيثة، تستهدف ضرب الثقة بين الشعب وجيشه"، مضيفا أن هذه الأفكار "ليس لها وجود إلا في أذهان أصحابها".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG