رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مقتل 4 جنود من "قوات الوفاق" في قصف على طرابلس


قصف لطائرة تابعة لحفتر على جنوب العاصمة طرابلس (أرشيف)

قتل أربعة من جنود من قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية وجرح خمسة آخرون في قصف نفذته طائرات "الجيش الوطني الليبي"، التابع لخليفة حفتر، في قصف استهدف كلية الهندسة العسكرية بمنطقة تاجوراء، شرق العاصمة طرابلس، الجمعة، حسب مصدر عسكري في قوات حكومة الوفاق الليبية.

وأوضح المصدر لقناة "الحرة" أن الطائرات الحربية التي نفذت الغارة ليست ليبية، مشيرا إلى أنها "طائرات إماراتية تدعم قوات حفتر"، حسب تعبيره.

من جانب آخر قال خالد المحجوب، الناطق الرسمي باسم غرفة عمليات الجيش الوطني الليبي إن "الضربات الجوية كانت مكثفة اليوم الجمعة على عدد من نقاط تمركز مجموعات موالية لحكومة الوفاق"، موضحا أن الغارات استهدفت مواقع في منطقة الزطارنة وغوط الرمان تاجوراء والسواني.

وتجددت المواجهات المسلحة بين طرفي النزاع مساء الجمعة في محور عين زارة جنوب العاصمة.

واندلعت مواجهات مسلحة متقطعة بين قوات الجيش الوطني الليبي وقوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، المعترف بها دوليا، في محاور القتال جنوب العاصمة الليبية طرابلس منذ الساعات الأولى من صباح الجمعة.

وسمعت أصوات تبادل إطلاق النار، حيث استخدمت الأسلحة المتوسطة والمدفعية، في مناطق مختلفة جنوب العاصمة.

وتركزت المواجهات بحسب روايات سكان بطرابلس لقناة "الحرة" في محيط مطار طرابلس العالمي المغلق منذ سنوات، والذي تسيطر عليه قوات الجيش الوطني، بالإضافة إلى محوري الخلاطات ومعسكر اليرموك جنوب العاصمة.

وقال سكان في منطقة قصر بن غشير، جنوب العاصمة، والواقعة تحت سيطرة قوات خليفة حفتر، إن قذائف عشوائية سقطت في المنقطة مساء الخميس، دون تسجيل خسائر بشرية.

وشهدت منطقة الكازيرما في جنوب طرابلس مواجهات مسلحة بين قوات الجيش الوطني وقوات حكومة الوفاق، وأعلن الجيش الوطني صد هجوم لقوات حكومة الوفاق واستهداف مواقع تسيطر عليها قوات الوفاق في منطقة الأحياء البرية جنوب طرابلس مساء الخميس بغارات جوية.

يأتي هذا في ظل غياب ملحوظ للطائرات الحربية المسيرة التابعة لحكومة الوفاق، والتي كانت تستخدم خلال الأشهر الماضية في محاور القتال، حيث يقتصر تعامل جنود حكومة الوفاق مع قوات حفتر على الأسلحة المتوسطة والثقيلة والمدفعية.

المصدر: مراسل الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG