رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي


راشد الغنوشي وعبد الفتاح مورو

انتخب أعضاء مجلس النواب التونسي، الأربعاء، زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان.

وحصل الغنوشي الذي سيشغل للمرة الأولى في تاريخه منصبا رسميا بالدولة، على ثقة 123 نائبا.

وتنافس الغنوشي على هذا المنصب مع القيادي بالتيار الديمقراطي، غازي الشواشي الذي حصل على 45 صوتا متقدما على مرشحة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي (21 صوتا) ومرشح تحيا تونس، مروان فلفان (18 صوتا).

وسيقود الغنوشي البرلمان الجديد لعهدة نيابية تستمر 5 سنوات، وسط توقعات بحصول تجاذبات سياسية كبرى، إذ لا تحظى أية قوة سياسية بأغلبية مريحة.

وترأس الغنوشي الجلسة الافتتاحية للبرلمان باعتباره أكبر النواب الجدد سنا، كما ينص على ذلك القانون الداخلي لمجلس النواب.

وينتظر المجلس الجديد عدة أولويات من بينها مناقشة قانون المالية للعام 2020.

تحديث 16:45 ت غ

وفُتح، اليوم الأربعاء، باب الترشحات لمنصب رئيس البرلمان التونسي ونائبيه في العهدة النيابية التي تمتد بين 2019 و2024.

وقدمت حركة النهضة (52 نائبا) زعيمها راشد الغنوشي لمنصب الرئاسة لينافس بذلك الأمين العام السابق للتيار الديمقراطي (22 مقعدا)، غازي الشواشي، الذي يحظى أيضا بدعم حركة الشعب.

كما قدّم الحزب الدستوري الحر (17 مقعدا)، رئيسته عبير موسي للتنافس على هذا المنصب.

من جهته، قدم حزب تحيا تونس (14 مقعدا) الذي يقوده رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، النائب مروان فلفان لخوض هذا الاستحقاق.

ويتطلب الفوز بمنصب رئيس البرلمان الحصول على ثقة 109 نائبا في الدور الأوّل أو أعلى نسبة من الأصوات في الدور الثاني.

وبخصوص منصب النائب الأوّل لرئيس البرلمان، قدم حزب قلب تونس (38 مقعدا)، القيادية بالحزب، سميرة الشواشي لتنافس مرشح حركة الشعب (15 مقعدا) عبد الرزاق عويدات.

وبشأن منصب النائب الثاني للرئيس، يتنافس كل من مرشح ائتلاف الكرامة (21 مقعدا)، يسري الدالي، ومرشحة حركة الشعب، ليلى الحدّاد والمرشح المستقل، طارق الفتيتي.

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG