رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

رئيس البرلمان الجزائري: احذروا هؤلاء!


صالح قوجيل

قال رئيس مجلس الأمة الجزائري، صالح قوجيل، إن على الجزائريين أن يحذروا ممن سمّاهم "أدعياء الديمقراطية" في وقت تشهد الجزائر انطلاق الحملات الانتخابية لاختيار رئيس جمهورية جديد خلفا لعبد العزيز بوتفليقة.

واعتبر قوجيل، الذي يتولى رئاسة البرلمان بالنيابة، أن "أدعياء الديمقراطية يمارسون عنفا في حق الشعب بمناسبة الموعد الانتخابي"، وفق ما نقل عنه موقع "الشروق" الجزائري.

ودعا المتحدث الشعب الجزائري إلى "الحيطة والحذر" من أولئك الذين أصبحوا "بوقا لإملاءات تفرضها عليهم أجندات مراكز قوى أجنبية لا تبغي الخير للبلاد وتعمل من أجل ضرب استقرارها وتشويه سمعة مؤسساتها".

وفي السياق، نفسه طالب قوجيل الشعب بالمشاركة بكثافة في الانتخابات الرئاسية لـ12 ديسمبر المقبل.

ولم يسمّ صالح قوجيل، وهو عضو في حزب جبهة التحرير الوطني، الجهات التي يقصدها، لكن حزبه عبّر مرارا عن تأييده لتنظيم الانتخابات الرئاسية وفق الموعد الذي سطره رئيس أركان الجيش أحمد قايد صالح.

ويرفض قطاع عريض من المحتجين في الجزائر تنظيم هذه الانتخابات، مطالبين بـ"رحيل كل رموز نظام بوتفليقة قبل الشروع في اختيار رئيس جديد للبلاد".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG