رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد 'مقلب الرضيع'.. مغاربة ضد 'اليوتيوب التافه'


شعار يوتيوب

ارتفعت حدة الأصوات المنتقدة للمحتوى المغربي على منصة يوتيوب في الآونة الأخيرة، خاصة بعد انتشار فيديو لسيدة استغلت رضيعا للقيام بمقلب لزوج أختها، والذي "تضمن عبارات عنصرية" تجاه رضيع أسمر البشرة، ما أثار غضبا عارما بين المتابعين.

وانتشرت حملة واسعة على المنصات الاجتماعية تنتقد ما سمته "التفاهة"، في وصف لنوع من الفيديوهات المتصدرة لـ"الطوندونس" المغربي، والتي تتعلق بالعادات اليومية للعديد من اليوتيوبرز.

وتتصدر هذه الفئة من المحتوى لائحة الفيديوهات الأكثر مشاهدة على منصة يوتيوب بالمغرب، إذ تتمحور معظمها حول نقل وقائع من الحياة الخاصة ونشر ما يدور بين أفراد أسر اليوتيوبرز، الأمر الذي يثير حفيظة تيار من المتابعين.

وإلى جانب انتقاد نشر الحياة الخاصة إلى العلن، ينتقد متابعون ظهور بعض اليوتيوبرز بلباس "خفيف وغير محتشم"، وفق تعبيرهم، مصنفين الأمر ضمن خانة "الانسياق بمختلف الطرق للحصول على المقابل المادي عن طريق رفع عدد المشاهدات على اليوتيوب".

العديد من التعليقات ذهبت إلى مطالبة المتابعين باستعمال سلاح "السينيال" (التبليغ عن القنوات غير اللائقة) لدفع اليوتيوب إلى توقيف بعض القنوات، التي يرى عديدون أنها "لا تقدم أي إضافة أو استفادة للمشاهدين".

في المقابل، اعتبر آخرون أن "اليتيوبرز أحرار فيما ينشرونه"، كما ظهرت صاحبة "مقلب الرضيع" في فيديو جديد تؤكد فيه أنها "ليست عنصرية" و"الأمر يتعلق بمقلب فقط".

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG