رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بيرام يرفض المشاركة في لجنة للتحقيق بـ'تركة ولد عبد العزيز'


بيرام ولد اعبيدي (أرشيف)

رفض النائب البرلماني المعارض في موريتانيا، بيرام ولد اعبيدي، المشاركة في لجنة برلمانية للتحقيق في تركة الرئيس الموريتاني السابق، محمد ولد عبد العزيز.

وكانت وسائل إعلام محلية، قد نقلت أن مجموعة من النواب داخل البرلمان الموريتاني بدأوا "التحرك من أجل تشكيل لجنة تحقيق برلمانية في فترة حكم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، وشبهات حول عمليات فساد جرت خلال السنوات العشر الماضية".

وقال اعبيدي، لصحيفة "الأخبار" المحلية، إنه "أبلغ البرلمانيين الذي اتصلوا به للتوقيع على تشكيل لجنة برلمانية للتحقيق فيما أسموه بصفقات الفساد خلال عشرية ولد عبد العزيز برفضه التوقيع أو المشاركة في هذه اللجنة".

وأضاف أنه اقترح على البرلمانيين "تشكيل لجنة تحقق في كل الاختلالات الخطيرة المسجلة في البلاد، وعلى رأسها جرائم الاستعباد، وجرائم الإرث الإنساني، وبالطبع جرائم الفساد".

وأشار ولد اعبيدي إلى أن "الطبيعية الحالية للجنة تلوح منها بوادر استهداف شخص"، في إشارة إلى الرئيس الموريتاني السابق.

وتابع: "لا أرضى المشاركة في هذا النوع من اللجان".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG