رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تونس.. نواب 'الدستوري الحر' يوقفون اعتصامهم بالبرلمان


نواب حزب 'الدستوري الحر' يحتجون داخل البرلمان

أعلنت رئيسة كتلة الحزب 'الدستوري الحر' عبير موسي، الإثنين، رفع الاعتصام الذي كانت تنفذه كتلة الحزب بمجلس نواب الشعب.

وطلبت موسي في مؤتمر صحفي من نواب كتلة حزبها الالتحاق بقاعة الجلسات لمتابعة عملهم البرلماني.

وكانت كتلة الحزب الدستوري الحر قد دخلت في اعتصام داخل البرلمان منذ الثالث من ديسمبر، احتجاجا على مداخلة النائبة عن حركة النهضة جميلة الكسيكسي، التي وصفت فيها نواب الدستوري الحر بـ"الباندية" و "الكلوشارات"، مما نتج عنه حالة من التوتر الحاد وتعطيل أشغال اللجان.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقدته اليوم طالبت موسي بفتح ملفات تمويل الأحزاب، معتبرة أن حزبها "يحرص على شفافية تمويله وكافة المسائل المالية المتعلقة به".

وأضاف المتحدثة، أنها طلبت من النيابة العمومية فتح ملف تمويل الأحزاب، "لكنها جوبهت بالرفض بدعوى انتفاء الصفة للحزب الدستوري الحر".

وأكدت في هذا السياق أنها وجهت مراسلة إلى البنك المركزي دعته فيها إلى "مصادرة أي مليم يدخل في حساب حزبها وفتح تحقيق في"، حرصا على الشفافية وتفاديا للمؤامرات" وفق تعبيرها.

ورفضت موسي اتهام حزبها بـ"الحصول على تمويلات أجنبية"، ووصفتها بـ"المؤامرات"، مؤكدة أن حزبها سيتصدى "بفضل صمود نوابه لكل الانتهاكات ويتجند للدفاع عن حقوقه".

المصدر: وات/ أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG