رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

موريتانيا.. نقابات صحية تهدد بـ"خطوات تصعيدية"!


جانب من إضراب أطباء في موريتانيا (أرشيف)

هددت نقابات صحية في موريتانيا بشن “خطوات تصعيدية و مستمرة، إذا لم تتخذ الحكومة إجراءات عملية، في ميزانيتها لعام 2020، للرفع من رواتب عمال الصحة”.

ونقلت وسائل إعلام محلية بيانا صدر عن نقابة الأطباء الأخصائيين الموريتانيين، والنقابة الوطنية للصحة العمومية، والنقابة الموريتانية للقابلات، والنقابة الوطنية للصحة يحذر الحكومة من تجاهل مطالبها وعدم الوفاء بالتزاماتها.

وقالت النقابات في بيانها، إن “الحكومة وبعد إعطائها الوقت الكافي، لم تبد موقفا رسميا من البروتوكول الموقع و لم تدمج في ميزانيتها للعام 2020 خطوات ملموسة، ترفع من المستوى المادي لعمال الصحة”.

وأضافت: “من الواضح أنها (الحكومة) لم تأخذ بعين الاعتبار، توقيف حراكنا الذي بدأناه 2017 و تطور لإضراب عام على عموم التراب الوطني، شهري مارس وأبريل 2018 ثم أبريل 2019، بعد نكوص الحكومة بالتزاماتها و استمر حتى بدء الحملة الرئاسية ليتوقف لاعتبارات وطنية”، حسب ما جاء في البيان.

وأعلنت النقابات تمسكها بتطبيق بروتوكول 13 مارس 2019، ومطالبتها بتسوية العلاوات المتفق عليها، كما حملت الحكومة كل الأضرار التي ستلحق بالمستشفيات، وبالمواطن في حال عدم وفائها بالتزاماتها.

المصدر: وسائل إعلام محلية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG