رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

هدوء حذر في مواقع قتال بالعاصمة الليبية


اشتباكات طرابلس متواصلة منذ شهور

تشهد محاور القتال في العاصمة الليبية طرابلس هدوءًا حذرا اليوم الإثنين بعد المواجهات المسلحة التي دارت يوم أمس الأحد بين قوات خليفة حفتر وقوات حكومة الوفاق الوطني.

وقال الناطق الرسمي باسم مكتب الإعلام الحربي التابع لقوات حكومة الوفاق، عبد المالك المدني، لقناة الحرة، إن قوات الحكومة تستهدف مواقع لقوات حفتر في جنوب العاصمة بالمدفعية، كاشفا أن قوات حفتر تقوم بقصف بعض المواقع بين فترة وأخرى.

وأفاد مصدر عسكري في قوات "الجيش الوطني الليبي" الذي يقوده خليفة حفتر، في تصريح لقناة الحرة، بأن الجيش أرسل تعزيزات جديدة إلى محاور القتال في العاصمة الليبية طرابلس، لتعزيز الخطة العسكرية التي تستهدف المجموعات الموالية لحكومة الوفاق الوطني الليبية.

على صعيد آخر، أصدر وزير الداخلية في حكومة الوفاق، فتحي باشاغا، أمرا بتشكيل لجنة للتحقيق وضبط وإحضار المتورطين في هجوم مجموعة مسلحة على مقر رئاسة الوزراء ووزارة المالية في العاصمة الليبية طرابلس الأربعاء الماضي، حتى "تتخذ الإجراءات القانونية في حقهم".

وطمأن بيان وزارة الداخلية الصادر اليوم الإثنين جميع المواطنين بأن الوزارة "ستعمل مع الأجهزة المختلفة لحماية المواطنين ومحاسبة أي شخص يهدد أمن الدولة".

المصدر: مراسل الحرة في ليبيا

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG