رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مصابون بالسرطان بالمغرب يستغيثون: 'ما بغيناش نموتو'!


مغربية تحمل لافتة تطالب بعلاج مجاني لمرضى السرطان

أطلق مجموعة من مرضى السرطان في المغرب، خاصة من النساء والفتيات، حملة يطالبون من خلالها بتوفير علاج مجاني ورعاية طبية ملائمة لهم.

"ما بغيناش نموتو بالسرطان.. عطيونا حقنا في العلاج المجاني"، هذه هي العبارة التي تضمنتها لافتات حملها العديد من مرضى السرطان وعدد من المتضامنين معهم في إطار هذه الحملة التي اجتاحت خلال الأيام الأخيرة مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب.

وتشاطرت عدة مريضات بالسرطان تجاربهن مع المرض، ورحلة البحث عن التشخيص ومعاناتهن في انتظار مواعيد حصص العلاج الكيميائي في المستشفيات العمومية.

الشابة نهاد، أكدت في مقطع فيديو لها تدهور حالتها وانتشار السرطان من ثديها إلى ثلاث فقرات في عمودها الفقري، وعظمها، نتيجة "الإهمال" الذي لاقته.


وتحدثت نهاد عن رحلتها الطويلة في البحث عن التشخيص ومعاناتها للحصول على سرير في المستشفى وللحصول على موعد للعلاج الكيميائي، قبل أن تختم مؤكدة "فهاذ البلاد ايلا مرضتي هز الكفن ديالك وحطو حداك وتسنى الموت ايلا ما كانش عندك الفلوس".

كذلك تداول العديد من المتفاعلين مقطع فيديو لمريضة أخرى، اشتكت بدورها من ارتفاع تكاليف العلاج الكيميائي حيث قالت إن الحصة الواحدة تكلف 3000 درهم (نحو 300 دولار أميركي) مع العلم أنها تحتاج إلى حصة في كل أسبوع، متسائلة "كيف يمكن للإنسان توفير مبلغ 3000 درهم أسبوعيا؟".

وأشارت المتحدثة إلى أنها لم تخضع لثلاث حصص علاج كيميائي، كما تطرقت إلى ما تواجهه من صعوبات في التنقل إلى المستشفى وفي الحصول على موعد الحصة، داعية رئيس الحكومة ووزير الصحة إلى الالتفات إلى هذا المشكل.

وعبر عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي عن تضامنهم مع مريضات ومرضى السرطان داعين إلى توفير علاج مجاني لهم.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG