رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

جائزة دولية لمغربيات 'خارجات عن القانون'


شابة مغربية ترفع يافطة كتب عليها 'خارجة عن القانون' في مظاهرة بالرباط

من المرتقب أن يتم يوم التاسع من الشهر المقبل، في العاصمة الفرنسية باريس، تسليم جائزة "سيمون دو بوفوار" الدولية من أجل حرية المرأة برسم عام 2020 لثلاث نساء مغربيات ساهمن في إطلاق حركة "خارجة عن القانون".

ووفقا لما أعلنه "ائتلاف 490" في بلاغ له، فستتسلم الجائزة كل من الكاتبة ليلى سليماني، والمخرجة سونيا التراب، والناشطة الحقوقية كريمة ندير، واللائي ساهمن في إطلاق الحركة سبتمبر الماضي.

وتطورت حركة "خارجة عن القانون" فيما بعد إلى ائتلاف قدّم مؤخرا عريضة إلى البرلمان المغربي تلتمس "إلغاء تجريم كل الأفعال التي تندرج في إطار الحريات الفردية والمنصوص عليها في القانون الجنائي المغربي".

وأعلنت مئات المغربيات في بيان نشرته صحيفة "لوموند" الفرنسية شهر سبتمبر الماضي "الخروج عن القانون" وقلن إنهن "خرقن قوانين بالية في المغرب تتعلق بإقامة العلاقات الجنسية والإجهاض".

وتدعو الحركة من خلال الائتلاف الذي يحمل اسم "ائتلاف 490" إلى إلغاء الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي الذي يعاقب على العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج والإجهاض.

وشهدت الحركة انخراط عدد كبير من النساء والرجال أيضا الذين يطالبون برفع التجريم عن مجموعة من الممارسات التي تدخل في إطار الحريات الفردية، وفق تأكيدهم.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG