رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ثلاثة ملفات.. هذه أولويات الرئيس الجزائري الجديد


عبد المجيد تبون

قبل انتخابه رئيسا للجزائر، قدّم المترشّح عبد المجيد تبون ثلاثة وعود قال إنها أولوياته التي سيبدأ العمل عليها في حال انتخبه الشعب.

الوعود الثلاثة قدّمها تبون لدى استضافته في التلفزيون الرسمي وكررها خلال حملته الانتخابية في ولايات البلاد، وتمثلت هذه الوعود في: مراجعة الدستور ومراجعة قانون الانتخابات والعفو عن المظلومين من "العصابة".

فخلال حملته الانتخابية قال تبون "في حال انتخابي رئيسا للبلاد سألتزم بمراجعة الدستور بهدف الفصل بين السلطات وسد الفراغ وتقوية المؤسسات وتسليم المشعل للشباب".

وعن مراجعة قانون الانتخابات، قال إنه يجب "مراجعة قانون الانتخابات الحالي لوقف ظاهرة تحكم المال وتلطيخه للانتخابات، وتجريم هذه المخالفات وتحويلها من جنحة إلى جرائم جنائية للقضاء على ظاهرة شراء مقاعد البرلمان والمجالس الشعبية البلدية والولائية بالمال".

وتعهّد تبون في حديثه إلى أنصاره ومن حضروا تجمعاته الانتخابية، بأن تجرى عملية مراجعة الدستور وقانون الانتخابات من طرف رجال القانون وفعاليات المجتمع المدني "بهدف تحقيق التغيير المنشود".

أما الوعد الثالث فيتعلق بما سماه تبون "العفو عن المظلومين من العصابة"، دون أن يسمّي من يقصد بالمظلومين واستثنى منهم المتورطين في الفساد، فقال إنه عازم على "مواصلة محاربة الفساد وعدم منح عفو رئاسي عن المتورطين في قضايا فساد"، كما عبّر عن عزمه استرجاع الأموال المهربة إلى الخارج.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG